الاحـد 15 جمـادى الاولـى 1425 هـ 4 يوليو 2004 العدد 9350
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

وزير المياه السعودي يوقع عقدا لإنشاء خامس أكبر سد في السعودية بقيمة 69.8 مليون دولار

الرياض: «الشرق الأوسط»
وقع المهندس عبد الله عبد الرحمن الحصين وزير المياه والكهرباء صباح أمس عقد إنشاء سد وادي المرواني، بهدف تأمين الحماية اللازمة من أخطار السيول الكبيرة في هذا الوادي، والاستفادة من المياه المخزنة لدعم مصادر المياه في المنطقة، وبلغت التكاليف الإجمالية لهذا السد 262.3 مليون ريال (69.8 مليون دولار).

وأوضح الحصين أن هذا السد يعتبر خامس أكبر السدود على مستوى السعودية حيث تصل طاقته التخزينية إلى183.6 مليون متر مكعب، ويقع على مسافة 100 كلم شرق جدة و27 كلم شرق مدينة خليص أقرب المدن المستفيدة منه، ويبلغ ارتفاعه 101 متر من الأساسات وطوله 580 مترا، ومساحة منطقة التجميع تبلغ 2762 كلم مربعا كما يبلغ ارتفاع السد 61 مترا وبطاقة تصريف 4139 مترا مكعبا في الثانية وسوف يتم إنشاء نفق لمنع تحويل السيول أثناء التنفيذ بطول يصل إلى 555 مترا، كما أن السد مزود بسكن للمشغلين وإنارة لكامل المشروع وعدد من أجهزة رصد حركات السد الأفقية والرأسية ودرجة الحرارة والضغوط أسفل القاعدة.

وأشار الحصين إلى أن الوزارة تولي إنشاء السدود اهتماما كبيرا ليس فقط للحد من أخطار السيول وزيادة المخزون المائي الجوفي وإنما لكونها تلعب دورا رئيسا وملموسا في توفير مياه الشرب خاصة في المناطق الجنوبية.

وزاد الوزير أن وزارته تسعى لإنشاء العديد منها في جميع المناطق التي تحتاج لمثل هذه السدود لأهميتها الكبرى للحفاظ على ممتلكات وأرواح المواطنين والاستفادة منها في دعم مصادر المياه الأخرى، مبينا أن الوزارة تسعى ضمن خططها الوطنية للمياه إلى جذب المستثمرين لإنشاء المشاريع المائية الهامة ومنها إقامة السدود لأهمية القطاع الخاص كشريك في خطط التنمية المستقبلية في الوزارة.

وأضاف أن الطاقة التخزينية للسدود التي تحت الإنشاء والموقعة عقودها العام الماضي، وهذا العام بلغت 950 مليون متر مكعب وبذلك فهي أكثر من طاقة السدود التخزينية التي تم تنفيذها طيلة السنوات الماضية.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال