الجمعـة 22 محـرم 1426 هـ 4 مارس 2005 العدد 9593
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

إسناد تنفيذ مشروع «طنجة سيتي سنتر» في المغرب لمجموعتين إسبانيتين بتكاليف تبلغ قدرها 700 مليون درهم

الرباط : «الشرق الأوسط»
أسفرت عملية الانتقاء الاولى لتنفيذ مشروع المركب السياحي والعقاري «طنجة سيتي سانتر»، في مدينة طنجة المغربية، الذي تقدر تكلفته بـ 700 مليون درهم، عن اختيار مجموعتين اسبانيتين متخصصتين في القطاعين السياحي والعقاري لانجاز هذا المشروع. ووقع الاختيار على مجموعة «فاديسا مناروك ـ غروبو انخوكا» الذي يعمل بورش بناء المحطة السياحية السعيدية (شمال شرقي المغرب) ومجموعة «مارتان كازيلاس بي سي إن ميد لاند» المتخصصة في قطاعي الفندقة والعقار، بعد طلب عروض اطلقته الشركة المغربية لتهيئة خليج طنجة شهر ديسمبر (كانون الاول) الماضي. وحسب الشركة المغربية فان المجموعتين تتوفران على تجارب هامة في قطاعات العقار والفندقة والمراكز التجارية الكبرى فضلا عن تجهيز مسالك الغولف. وضمت اللجنة المكلفة العروض، الشركة الوطنية لتهيئة خليج، ووزارة السياحة، وولاية طنجة ـ تطوان، والمركز الجهوي للاستثمار طنجة تطوان والوكالة الحضرية للمضيق. ومن المنتظر ان يتم اختيار احدى المجموعتين العملاقتين خلال عملية انتقاء نهائية لانجاز هذا المشروع السياحي الهام الذي سيزود مدينة طنجة بمركز للاعمال مكون من شقق معدة للمكاتب من مستوى عال. واوضحت الشركة ان المجموعتين المتنافستين مطالبتان بتقديم عرضهما الاخير في اجل لا يتعدى 31 مايو (ايار) المقبل، مضيفة انه سيتم التوقيع على اتفاقية انجاز المشروع مع المتعهد الجديد خلال شهر يوليو (تموز) المقبل.

وسيتم انجاز مشروع «طنجة سيتي سنتر» الذي يقع قلب خليج طنجة، قرب محطة سكة الحديد الجديدة، على مساحة تصل 3.4 هكتار في ملك الشركة المغربية لتهيئة خليج طنجة. ويضم المشروع بالاضافة الى المركبات الفندقية والعقارية والتجارية الترفيهية، بنايات فاخرة معدة للمكاتب والاعمال. ويراد من هذه الفضاءات التي تشكل 30% من المساحة الاجمالية للمشروع مواكبة التطور الكبير الذي يشهده قطاع الانشطة الصناعية والخدمات.

وستتم اقامة باقي مرافق المركب على مساحة اجمالية تبلغ 180 الف متر مربع.

ويشكل مشروع «طنجة سيتي سانتر» الذي ستنتهي الاشغال به سنة 2007 دعامة رئيسية للجهود التي تبذل لتعزيز شبكة الفنادق بالمدينة التي تعد شرطا ضروريا لاعادة تموقع الجهة كاحدى الوجهات السياحية المستقلة.

ويضم المشروع ثلاثة فنادق من صنف ثلاث ، واربع ، وخمس نجوم (الف و230 سريرا) اي حوالي 20% من الطاقة الاستيعابية الحالية للفنادق بطنجة، التي لا تتجاوز 7000 سرير، 3000 منها قابلة للتسويق على المستوى الدولي.

يشار الى ان الإنشغال الاول خلال عملية اختيار المتعهد يتمثل في انتقاء شريك مهني قادر على انجاز المشروع. ومن بين الاجراءات التشجيعية المسطرة في هذا الاطار سعر عقاري في المتناول لا يتجاوز الفي درهم للمتر مربع، في حين ان الاسعار بهذه المنطقة تتجاوز 15 الف درهم للمتر المربع.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال