الاربعـاء 27 ربيـع الاول 1422 هـ 20 يونيو 2001 العدد 8240
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

السوري عدنان الخطيب يفوز بجائزة معهد المخطوطات العربية

دمشق: هالة خوري
فاز الباحث السوري عدنان الخطيب بجائزة معهد المخطوطات العربية في القاهرة ـ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ـ جامعة الدول العربية، من خلال بحثه الذي تضمن ديوان الشاعر أبو نخيلة الحماني السعدي الراجز الذي اشتهر برجزه.

وتأتي أهمية هذه الجائزة من كونها جائزة خاصة في جامعة الدول العربية لعمل منتقى من أعمال كثيرة في الوطن العربي، خصصت للأدب، بينما كانت تخصص لمخطوطات الطب والصيدلة والعلوم الأخرى مما يعتبر دليلاً على تنوع الفكر وتشجيع المفكرين من قبل الجامعة العربية.

الرجز هو البحر الذي ظهر كفن شعبي في الجاهلية ثم أصبح مدرسة لها أبعادها الخاصة بها ولها رجازها في العصر الأموي، حيث أخلد البعض إلى الرجز لا يتجاوزه، والبعض الآخر جمع بينه وبين القصيد.

ويعتبر العصر الذهبي للرجز هو عصر بني أمية، ففيه أصبحت الأرجوزة كالقصيدة من حيث أغراض الشعر المتنوعة، وظهرت فيه المتون اللغوية التي أثرت معجماتنا اللغوية.

المعروف أن أبو نخيلة الحماني السعدي الراجز هو شاعر أدرك العهدين الأموي والعباسي، وكان رجل الدولتين يمدح ويهجو ويصف ويتغزل إلى أن اغتيل عام 147هـ.

وقد بدأت رحلة الباحث عدنان الخطيب مع الشاعر، حيث بدأ في جمع شعره وتحقيقه منذ عام 1993 وحتى عام 1998 مدعماً بدراسة حياة الشاعر وخصائص شعره من حيث اللفظ والمعنى، وذلك في فهارس تحليلية تقع في 16 فهرساً تشكل مفاتيح للديوان تكشف النقاب عن كل صغيرة وكبيرة فيه.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال