الثلاثـاء 30 رمضـان 1424 هـ 25 نوفمبر 2003 العدد 9128
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

حلمت بالتمثيل وانتهيت بتقديم البرامج في التلفزيون

مذيعة الـMBC نجلاء بدر: أعترف بأن برنامج «حروف وألوف» جعلني مثقفة

القاهرة: دينا وادي
اعترفت المذيعة بقناة الـMBC نجلاء بدر أن برنامجها «حروف وألوف» الذي قدمته خلال شهر رمضان زادها ثقافة ومعرفة والذي يعد من أكثر برامج المنوعات تشويقاً اضافة إلى كثافة المعلومات الثقافية وقالت نجلاء بدر إن هذا البرنامج أصبح جزءاً لايتجزأ من حياتها خاصة أنها تقدمه منذ ثلاث سنوات متفرغة له تماماً مشيرة إلى أن القدر تدخل واختار لها أن تكون مذيعة وأضافت: «بالرغم من أنني كنت أريد أن أكون ممثلة منذ صغري وهذا بحكم أن والدتي تعمل في الحقل الاعلامي في قطاع الانتاج مدير عام قسم الأزياء، وقامت بالاشراف على تصميم أزياء فوازير نيللي وفطوطة وكنت أذهب معها وكانوا يستعينوا بي ضمن الأطفال المشاركين في الفوازير كذلك عملت في مجال الاعلانات مع المخرج الراحل فهمي عبد الحيمد وصلاح الوكيل». واكدت نجلاء: «كما أن لي تجربة تمثيل في مشروع تخرج وائل فهمي عبد الحميد بعدها اختارني وائل لتقديم أحد برامجه في قناة الـART عام 1993 قبل دخولي المرحلة الجامعية، بعدها انتقلت إلى تلفزيون سلطنة عمان وعملت به عامان، ثم عملت في قناة الـMBC وخلال هذه الفترة كنت على وشك التخرج من كلية الاعلام بالرغم من أنه كانت رغبتي أن أدخل معهد السينما، لكن القدر رسم لي طريقاً آخر ونصحني المخرج الراحل يحيى العلمي بدخول كلية الاعلام». وعن تجربتها التلفزيونية تقول: «تعددت تجاربي الاعلامية وعملت بقناة النيل للمنوعات في قطاع القنوات المتخصصة لمدة ثلاث سنوات، ثم عدت مرة أخرى لقناة الـMBC التي لا أرغب في تركها في يوم من الأيام لأني أحبها فعلاً وهي السبب في اضافة أشياء كثيرة في مجالي». وتضيف: «وبعودتي الى الـMBC قدمت برنامج اخترنا لك التي كانت تقدمه الزميلة شافكي المنيري وكان للبرنامج مشاهدة مرتفعة مما ساعدني كثيراً في انتشاري».

وعن برنامج «حروف وألوف» قالت نجلاء إن له مكانة خاصة أنه يعتبر أول برنامج يقدم على الهواء من مكتب القاهرة لقناة MBC بعد أن كان يتم تقديمه من بيروت لمقدمه أيمن زيود والآن أقدمه للعام الثالث على التوالي خلال شهر رمضان بعد تطوير الفكرة البرنامج. وقالت نجلاء بدر إن التزامها بهذا البرنامج تطلب مني تدريبات عالية على التركيز حتى أستطيع أن أتجاوب مع المشاهد والمتسابق والكاميرات والكومبيوتر والمخرج الذي أتواصل معه من خلال السماعة التي أضعها على أذني وتضيف نجلاء أن البرامج الأخرى التي أقدمها برنامج أسبوعي بعنوان «أكشن» عن كواليس السينما والمسرح وهذا لأنني أعشق تاريخ السينما العربية وقالت: أتمنى أن أعمل في برنامج سياسي اجتماعي لكن ليس الآن لأنني لا أعتقد أنني سأكون مقنعة عند تقديم مثل هذه النوعية في الفترة الحالية وأحاول صقل معلوماتي السياسية وغيرها عن طريق القراءة الكثيرة وهذا سيساعدني يوماً ما في تقديم مثل هذه النوعية من البرامج ومن أبرز من يقدم هذا النوع من البرامج الاعلامي الكيبر «حمدي قنديل».

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال