الاثنيـن 30 محـرم 1425 هـ 22 مارس 2004 العدد 9246
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

المعمارية العراقية زها حديد تفوز بجائزة «بريتزكر» العالمية

لوس انجليس ـ رويترز: فازت المهندسة العراقية زها حديد بجائزة «بريتزكر» للمعمار، وهي الجائزة التي توصف عادة بأنها «نوبل» المعمار، كما ذكر منظمو الجائزة امس. وهذه هي المرة الأولى في تاريخ هذه الجائزة، التي انشئت قبل خمسة وعشرين عاما، تمنح لامرأة. وزها حديد، 53 عاما، التي تقيم في بريطانيا، هي ثالث معماريين بريطاني فقط يفوز بهذه الجائزة واصغر فائز بها منذ انشائها. وتعتبر زها حديد من المعماريين المحدثين، وقد اشتهرت عالميا بتصميماتها الجريئة التي شملت مباني متميزة منها دار اوبرا كارديف في مقاطعة ويلز ببريطانيا ومحطة لإطفاء الحرائق في ويل ام راين بالمانيا وموقف للسيارات في ستراسبورغ بفرنسا ومنصة للقفز للمتزلجين على الجليد في اينزبروك بالنمسا. وفي كل هذه المشاريع وظفت زها حديد الفضاء والقياسات بشكل بسيط ومباشر لتعكس تعقيدات الحياة المدنية.

وكان مشروعها الكبير في الولايات المتحدة وهو مركز روزنتال للفن الحديث في سينسناتي الذي افتتح العام الماضي، ووصفته صحيفة «نيويورك تايمز» بأنه «واحة في مدينة». ولزها حديد مشروع كبير في بريطانيا هو دار اوبرا كارديف التي افتتحت عام 1995 لكن ليس لها اي مشروع في العاصمة لندن حتى الان. وقالت لجنة تحكيم جائزة برايتزكر ان مسيرة زها حديد لكي تكون معمارية عالمية كانت نضالا بطوليا.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال