الاربعـاء 21 شعبـان 1425 هـ 6 اكتوبر 2004 العدد 9444
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

بركان جبل سانت هيلين الأميركي قد يتفجر في أي لحظة

لندن ـ جبل سانت هيلين ـ ولاية واشنطن: «الشرق الأوسط» أ. ب
نفثت فوهة جبل سانت هيلين البركانية في ولاية واشنطن، ابخرة اكثر اول من امس ارتفع عمودها لمئات الاقدام في اعالي السماء. وقال العلماء ان البركان قد يتفجر في أي لحظة، الا انهم امتنعوا عن اعتبار الدفقة البركانية الاخيرة انفجارا، لأن أي مادة بركانية او حمم لم تتدفق منه، كما ان الابخرة سرعان ما اضمحلت ولم تهدد اي المواقع القريبة من الجبل.

وحتى ان حدث ووقع انفجار كبير للبركان، فلا يعتقد انه سيكرر ما حدث عام 1980 عندما تفجر وانطلقت حممه بعد انهيار 1300 قدم (400 متر تقريبا) من اعالي فوهته، مما ادى الى مقتل 57 شخصا والى تغطية عدد من مناطق الشمال الغربي المحاذية للمحيط الهادئ بالرماد.

وضربت سلسلة من الزلازل الصغيرة الجبل، وهذا اول دليل على نشاط زلزالي منذ عام 1980. وتدفقت الابخرة منه يومي الجمعة والسبت، الا انها كانت اقل يوم الاحد الماضي. وظهر آخر تدفق من البركان عندما رصد العلماء ظاهرة «ابتلاع» البركان لحوالي 900 قدم (270 م) من محيط قبته التي تتكون من الحمم، مما ادى الى انطلاق البخار الى 2000 قدم (600 م)خارج الفوهة.

ويفترض العلماء ان سبب ظهور الابخرة هو تلامس صخرة ساخنة مع الجليد الموجود في الانهار الجليدية. وقال جيف واين رئيس الباحثين في مدينة فانكوفر في ولاية واشنطن ان «قبة الحمم قد ارتفعت 100 قدم (33 م) في القسم الجنوبي من الجبل». واضاف ان «شيئا ما يدفع مثل اسطوانة كابسة، الى الاعلى. وباعتقادنا فان الماغما (المادة الصخرية المصهورة في باطن الارض) مليئة بالغازات ولذلك فانها متفجرة». وقد ابعدت السلطات الكثير من السياح عن موقع الجبل تحسبا للطوارئ.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال