الاحـد 04 جمـادى الاولـى 1426 هـ 12 يونيو 2005 العدد 9693
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

وفاة فنان الكوميديا السوداني الفاضل سعيد

الخرطوم ـ القاهرة: «الشرق الأوسط»
نعت وزارة الثقافة السودانية الفنان المسرحي الكوميدي الفاضل سعيد الذي فاضت روحه الى بارئها مساء أول من امس في مدينة بورتسودان بعد عمر حافل بالعطاء. وكان الفقيد قد نقل الى مستشفى بورتسودان حيث كان يعاني من حالة ارهاق واجهاد شديدين غير انه توفي بسبب انفجار في القرحة بعد محاولات مكثفة من الأطباء لإنقاذ حياته.

يذكر ان الفقيد ألغى عرضا مسرحيا لمسرحيته «الحسكنيت» كان من المفترض ان يقدمها مساء يوم وفاته على خشبة مسرح التدريب المهني في مدينة بورتسودان بعد شعوره بحالة من الإعياء الشديد. ويعتبر الفنان السوداني الفاضل سعيد مدرسة تخرج فيها كبار نجوم الدراما السودانية منذ الخمسينات. ويحسبه النقاد المسرحي الكوميدي الأشهر في تاريخ السودان. ودارت معظم نصوصه المسرحية حول نقد البيروقراطية وما يلقاه المواطنون من عنت السلطات الإدارية. وقدم الفنان الراحل ثلاث شخصيات نمطية شهيرة يتعامل معها الشارع السوداني بحب كبير، وذلك من خلال اعماله المسرحية والتلفزيونية والاذاعية وهي شخصيات «العجب أمه» والشخصية النسائية العجوز «بت قضيم» والعجوز «كرتوب».

ومن اشهر أعماله المسرحية «اكل عيش» التي استمر عرضها لأكثر من عشرة اعوام متواصلة وحققت نجاحا جماهيريا لم يسبق له مثيل في تاريخ العروض المسرحية في بلاده. ومن اهم افلامه السينمائية فيلم «رحلة عيون»، وهو فيلم مصري سوداني مشترك من انتاج شركة وادي النيل شارك الفقيد في بطولته مع الفنان المصري الراحل محمود المليجي والفنانة سمية الألفي والمطرب السوداني صلاح بن البادية.

وظل الفاضل سعيد طوال حياته الفنية يقدم برنامجا كوميديا في شهر رمضان من كل عام تحت اسم «رمضانيات»، الذي كان قد توقف قبل سنوات لخلافات بينه وبين التلفزيون السوداني.

التعليــقــــات
ahamed altoum، «المملكة العربية السعودية»، 12/06/2005
الله يرحم الفاضل سعيد بقدر ما خفف من معاناتنا وجعلنا نضحك ونفرح في بلد انعدم فيه الفرح والضحك. انا لله وانا اليه راجعون. وتعازيا لابناء بلدي السودان.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال