الاربعـاء 11 رمضـان 1430 هـ 2 سبتمبر 2009 العدد 11236
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

انتحاري جدة استغل قضية زوجة الشهري وأطفالها وزعم رغبة آخرين في الأمان

الداخلية تبث المكالمة الهاتفية: الأمير محمد بن نايف للمطلوب.. تهمني زوجة سعيد وأطفالها أكثر منكم * اللواء التركي لـ«الشرق الأوسط»: هناك معلومات تقتضي المصلحة عدم الإفصاح عنها * الانتحاري فجر نفسه خلال مكالمة مع مطلوبين في اليمن

صور الانتحاري بعد تفجير نفسه وقد تطايرت أشلاؤه.. وحجبت «الشرق الأوسط» أجزاء من الصور الصادمة للنفس حفاظا على مشاعر القراء.. يذكر ان «الشرق الأوسط» تبنت سياسة عدم نشر صور الجثث إلا في حالات استثنائية منها نشر هذه الصور اليوم التي تثبت بشاعة الجريمة وتفكير مخططيها (الصور من واس)
الرياض: تركي الصهيل ويوسف الحمادي
كشف وزارة الداخلية السعودية أمس تفاصيل جديدة حول محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها مساء الخميس الماضي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية السعودي للشؤون الأمنية، وتبناها تنظيم القاعدة عندما فجر انتحاري زعم أنه يريد تسليم نفسه خلال لقاء الأمير. وأكدت الداخلية السعودية أن الانتحاري الإرهابي هو عبد الله بن حسن بن طالع عسيري أحد المطلوبين في قائمة الـ 85. وأذاعت مقتطفات من مكالمة هاتفية بينه وبين الأمير محمد كان الانتحاري يزعم فيه رغبته وآخرين في طلب الأمان.

وزعم العسيري، أنه يحمل رسالة من زوجة المطلوب أمنيا سعيد الشهري وأطفالها، وعدد من المطلوبين، الذين يرغبون بأخذ الأمان قبل العودة إلى الأراضي السعودية، وكان يقول ذلك تمهيدا للسماح له بمقابلة الأمير محمد بن نايف شخصيا، لتنفيذ مهمته الانتحارية.

وخلال الاتصال الهاتفي، كان الأمير محمد بن نايف صريحا مع الانتحاري العسيري، حينما قال له إن زوجة سعيد الشهري وأطفالها أهم لديه منهم، أي الإرهابيين، وكان أول ما سأل عنه مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية منفذ الهجوم الفاشل، عن حال هذه المرأة وصغارها.

وعكس فحوى الاتصال الذي جرى بين الانتحاري والأمير محمد بن نايف، حرص الأخير على عدم إعطاء الوعود البراقة للعسيري والمجموعة الذين معه، في عدد من الجوانب، وتحديدا في ناحية عدم مقدرة الدولة على إجبار أصحاب الحقوق المتضررة من أعمال تنظيم القاعدة عن التنازل عن حقهم الخاص.

وحاول تنظيم القاعدة في هذه العملية، استغلال التنسيق القائم بين السلطات السعودية واليمنية من أجل استعادة زوجة المطلوب أمنيا سعيد الشهري وأطفالها من قبضة تنظيم القاعدة.

وقال اللواء منصور التركي المتحدث باسم وزارة الداخلية في حديث لـ«الشرق الأوسط» إنه بأمر من الأمير محمد بن نايف، تم إرسال طائرة خاصة لنقل الانتحاري عسيري من المنطقة الحدودية الجنوبية، إلى محافظة جدة، للالتقاء به.

وكان الانتحاري عسيري يطلب أن يتصل من قصر الأمير محمد بن نايف على مجموعة من المطلوبين أمنيا في اليمن، ليعطيهم الأمان للعودة إلى الأراضي السعودية.

غير أن هذه لم تكن سوى خطة من التنظيم، لتثبيت مسألة وصول المنفذ للشخصية التي كانوا ينوون استهدافها.

وأوضح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية في تصريحات لـ«الشرق الأوسط» أنه بعد وصول عسيري إلى قصر الأمير محمد بن نايف، تم تأمين اتصال بالأشخاص الذين زعم بأنهم أرادوا التوبة، وذلك من الاتصالات الخاصة بقصر الأمير، وخلال هذه المكالمة فجر الانتحاري نفسه.

ولم يستطع التركي الجزم ما إذا كان تفجير عسيري، تم من الأراضي اليمنية. وقال إن أجهزة التحقيق المعنية توصلت لنتائج تقتضي مصلحة التحقيق عدم الإفصاح عنها.

وخيم الحزن والوجوم على الحي الذي يقطنه حسن عسيري، والد الانتحاري عبد الله، والذي علمت «الشرق الأوسط» أن حالتها الصحية باتت صعبة مع تأكيد تنفيذ ابنه للعملية.

وفي ما يلي نص بيان وزارة الداخلية: الحمد الله القائل في محكم كتابه «استكبارا في الأرض ومكر السيئ ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله فهل ينظرون إلا سنة الأولين فلن تجد لسنة الله تبديلا ولن تجد لسنة الله تحويلا».

صرح مصدر مسؤول بوزارة الداخلية بأن مرتكب حادث الاعتداء الذي تعرض له مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية مساء يوم الخميس السادس من شهر رمضان المبارك لعام 1430هـ هو أحد المطلوبين الذين سبق الإعلان عنهم وهو المدعو/عبد الله بن حسن بن طالع عسيري الذي قدم إلى المنطقة الحدودية مع الجمهورية اليمنية الشقيقة مستغلا الجهود المتواصلة والتنسيق القائم مع الأشقاء في اليمن لاستعادة المرأة السعودية وأطفالها التي سبق وأن غادرت البلاد بطريقة غير مشروعة وبدون علم أولياء أمور الأطفال حيث زعم هذا المطلوب بأنه ينقل رسالة من المرأة وأطفالها ومجموعة من السعوديين الذين يعيشون أوضاعا بالغة السوء ويرغبون في العودة إلى الوطن وذلك بعد أن اتضحت لهم الرؤية وندموا على ما بدر منهم وأنهم يطلبون الأمان من ولاة الأمر من خلال الاتصال بسمو مساعد وزير الداخلية شخصيا. وبعد وصوله إلى المملكة مكن من الاتصال الهاتفي بسموه.

وفي ما يلي مقاطع مما تضمنه ذلك الاتصال...

المكالمة الهاتفية:.

* الأمير محمد بن نايف: السلام عليكم الأخ عبد الله.

ـ المنتحر: نعم نعم.

* الأمير محمد بن نايف: كيف الحال.. القوة؟

ـ المنتحر: الحمد لله كيف حالكم؟

* الأمير محمد بن نايف: بخير كل عام وانتم بخير.

ـ المنتحر: وانت بخير أن شاء الله.

* الأمير محمد بن نايف: كيف صحتك؟

ـ المنتحر: مبروك رمضان.

* الأمير محمد بن نايف: الله يبارك فيك عسى ما تعبتو.

ـ المنتحر: الحمد لله.

* الأمير محمد بن نايف: وشلون اخوك ابراهيم عساه طيب.

ـ المنتحر: طيب الحمد لله.

* الأمير محمد بن نايف: أبشرك ترى الوالد والوالدة كلهم طيبين ولله الحمد أمورهم زينه وكل شي زين.

ـ المنتحر: اللهم لك الحمد.

ـ المنتحر: ونسأل الله عز وجل أن يتمم.

* الأمير محمد بن نايف: اللهم آمين اللهم آمين.

ـ المنتحر: عسى الله بيسر الأمور.

* الأمير محمد بن نايف: أبد الأمور متيسرة ما دام الإنسان يحط الله بين عيونه أموره متيسرة.

ـ المنتحر: إن شاء الله.

* الأمير محمد بن نايف: في ذهنك شي ودك تسألني اياه.

ـ المنتحر: والله علي أني أقابلك.

* الأمير محمد بن نايف: أنا وانا أخوك في جده وانت بعيد شوي محلك.

ـ المنتحر: أنا ودي اقابلك حتى أعطيك الموضوع كامل لك متى ماتيسرت عرفت.

* الأمير محمد بن نايف: هو أهم شيء الآن عندنا أول شي ابسأل سؤال تجاوبني عليه جواب لأطمئن.

ـ المنتحر: أبشر.

* الأمير محمد بن نايف: طمني عن زوجة سعيد وعن الصغار عسى ما جاهم شي.

ـ المنتحر: لا أبد طيبين مره اللهم لك الحمد.

* الأمير محمد بن نايف: هذولا وانا أخوك لهم أهل فلا بد تراعونهم قبل كل شي انتبه عليهم تراهم عندي أهم منكم أقولها لك بصراحة.

ـ المنتحر: بيض الله وجيهكم.

* الأمير محمد بن نايف: الحين واقول لك حطها في وجهي أبيك تطمني عنهم قبل كل شي.

ـ المنتحر: أعجبنا وضوحكم معنا عرفت حتى الشباب مستغربين من تعاملكم.

* الأمير محمد بن نايف: ليه انتم عيالنا ليش مستغربين هالتعامل؟

ـ المنتحر: بيض الله وجيهكم.

* الأمير محمد بن نايف: هذا واجب احرصوا ترى الأشرار يبون يستغلونكم في كل أمر حطوا الله بس بين عيونكم وتعالوا لديرتكم.

ـ المنتحر: وهذا رمضان بإذن الله رمضان خير.

* الأمير محمد بن نايف: آمين آمين إن شاء الله دائم.

ـ المنتحر: والله أن شاء الله نسأل الله أن يكفينا الشر ورمضان هذا رمضان خير.

* الأمير محمد بن نايف: آمين.

ـ المنتحر: ومتفائلين أن رمضان هذا يعني بيكون نقلة.

* الأمير محمد بن نايف: يحول الله أول نقله وانا أخوك تقر عين أهلك فيك هذا أول شي.. ثانيا أنا والله ماني كاذب عليك ودي المرأة هذي وعيالها يجون سالمين غانمين لأن النساء عندنا أولوية في كل شي.

ـ المنتحر: صدقت والله.

* الأمير محمد بن نايف: والله أقولك والله يخيروني هالحين بينكم كلكم والأهم كان لا انتم اقعدوا وخلوها تجي.

ـ المنتحر: صحيح والله لو تشوف كيف بنته الصغيرة وكيف يوسف يعني نسأل الله أن يتممها على خير.

* الأمير محمد بن نايف: إن شاء الله يجون وتقر عين أهلهم فيهم والمرأه تجي عند والدها وأسرتها، فالهمام ما عندك هالحين الا الهمام تعلم إخوانك اللي بيجون قبل ما يستغلونهم الأشرار بدون أدني شك.

ـ المنتحر: بإذن الله حنا نحيكم في الله وإن الأمور بأذن الله تتم وتتيسر.

* الأمير محمد بن نايف: أبشرك الأمور زينه.. وأنا يهمني أهم شي تقر عين والدتك فيك ووالدك هذولا بعد ما لهم ذنب.. والدك والدتك يتجلدون قدام الناس ما يبون يشعرون أحد أنهم متأثرين ولكن من جوه تعرف قلب الوالد.

ـ المنتحر: انت كلمتهم؟

* الأمير محمد بن نايف: والله دائم اسأل عنهم ونكلمهم باتصال ولا لي فضل فيها.

ـ المنتحر: أنا كان ودي أدق عليهم.

* الأمير محمد بن نايف: دق عليهم بس إذا ما كان ما يأثر عليم إنهم يحكون عند أحد.

ـ المنتحر: هذي شي والشي الثاني ودي اكّلم أنا واخوي إبراهيم مره وحده.

* الأمير محمد بن نايف: أحسن تدري وراه.

ـ المنتحر: لان لو كلمت لحالي يمكن يخافون من شي.

* الأمير محمد بن نايف: الوالد لا ممكن يكون متفهم لكن والدتك لو تكلمها وأخوك ما كلمها يتهقى فيه شي.

ـ المنتحر: والله ودي اقابلك اشرح لك الوضع كامل.

* الأمير محمد بن نايف: أبد حياك الله لك مني إذا جيت أقعد أنا واياك وكل منا.

يعطي اللي عنده رفيقه لكن أهم شي الجماعة لا يبطون ما ادري وش الأوضاع عندهم.

ـ المنتحر: الجماعة قالوا الشيخ سعيد عجل تقابل انت مع الأمير.

وتكلم بعض الشباب متخوف شوي.

* الأمير محمد بن نايف: وش متخوفين منه.

ـ المنتحر: مدري بعضهم متخوف.

* الأمير محمد بن نايف: معليش محقين لكن انتم ما سألتو عن محمد تراه طيب وبخير وفي بيته.

ـ المنتحر: جانا الخبر والحمد لله بعد الخبر ارتحت كثير وقالوا تكلم الأمير بنفسه ويكلم الشباب وبإذن الله يعطيهم وجه.

* الأمير محمد بن نايف: ترى إلا هالحين لو فيه حق خاص ابعلمك أمورنا كلنا تتبع الشريعة وقد نكون مقصرين في بعض الأمور ولكن عن غير قصد وما فيه أحد كامل خلني أكون معك صادق.. لكن لو الإنسان قاتل له كان فيه حق خاص ما اقدر أوعدك فيه لين أهل الحق يتنازلون.

ـ المنتحر: بيض الله وجهك.

* الأمير محمد بن نايف: ولكن الحمد لله اللي اعرفه الآن انكم ما عندكم حقوق خاصه على أحد.

ـ المنتحر: فإذا قدرت بأسرع وقت ترسل طائرة أو أي شي بحيث اكلم أنا الشباب من عندك.. لأنه إذا كلمتهم من عندك بإذن الله عز وجل خلاص بيطمئنون.

* الأمير محمد بن نايف: خلاص اللي ودك.. إنت اللي تقيم هذا الوضع إذا كان الوضع ينتظر إلى يوم تجيك الطيارة وبتجي الله يحيك.

ـ المنتحر: بيض الله وجهك...

* الأمير محمد بن نايف: وإذا كان لا ما ينتظر لا والله الهمام على إخوانك وخلهم يجون.

ـ المنتحر: أجل خلني أكلم ثامر وارد عليك.

* الأمير محمد بن نايف: كلم وشوف وشاور وانا اخوك بس أهم شي لا تكلم الوالدة اللين يصير إبراهيم عندك.

ـ المنتحر: أبشر.. وتكفى انك تسامحنا لأنها والله انها يعني ما كانت.

* الأمير محمد بن نايف: لا تنخاني يا رجال اني اسامحك انت ولدنا وابرك ساعة نبي نكسبك وتعودون لا احد يستغلكم هذا اللي نبيه.

ـ المنتحر: بإذن الله.

وبناء على ذلك فقد تم نقله بمرافقة أمنية إلى محافظة جدة وحضر إلى مقر استقبال المهنئين والزوار في سكن سمو مساعد وزير الداخلية بعد صلاة التراويح وذلك جريا على عادة ولاة أمر هذه البلاد حفظهم الله في مثل هذه الأيام الفاضلة.

وعند مقابلته للأمير محمد بن نايف أكد رغبته في تسليم نفسه وتمكين مجموعة من الموجودين في اليمن من العودة وطلبهم أخذ الأمان من ولاة الأمر وحرصهم على سماع ذلك منه شخصيا عبر اتصال هاتفي حيث تم تأمين الاتصال بأحد تلك الأطراف وبحضور المطلوب الذي كان موجودا في نفس القاعة وفي أثناء الاتصال حدث انفجار أدى إلى مقتل هذا المطلوب وتناثر أشلائه، وبفضل من الله لم يصب أحد بمكروه سواه.. وتتولى الجهات الأمنية المختصة التحقيق في هذا الحادث.

وقد توصل المعمل الجنائي وتقرير الطب الشرعي إلى نتائج تقتضي المصلحة الأمنية عدم الإفصاح عنها في الوقت الحالي.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد على أن ما أقدم عليه هذا المنتحر قاتل نفسه ومن يقف وراءه لهو عمل من أعمال الغدر والخيانة يأباه الشرع الحنيف وترفضه الشيم العربية، وقد بلغ في السوء مبلغه حيث جمع بين نقض الميثاق ونقص المروءة باستغلال النساء والأطفال وهتك حرمة الشهر الفضيل وارتكاب الكبائر ومقابلة الإحسان بالإساءة.. وقد كفى الله بمنه وفضله شر الأشرار وردهم بغيظهم لم ينالوا شيئا إلا خزي الدنيا وافتضاح حالهم وبطلان دعاواهم الزائفة بما في ذلك تمسحهم بالدين الحنيف وهو بريء من أفعالهم إن الله لا يصلح عمل المفسدين.

وترغب وزارة الداخلية في التأكيد على أن مثل هذه الأفعال الشاذة ليست من شيم أبناء هذا الوطن، وأن هذا الحادث يكشف عن حقيقة الفئة الضالة وأتباعها الذين باعوا أنفسهم لأعداء الوطن ومنهجه القائم على القرآن الكريم والسنة المطهرة، وهذا الحادث لن يغير ما اعتاد عليه أبناء الوطن من سياسة الأبواب المفتوحة مع ولاة أمرهم حفظهم الله، وتدعو في الوقت ذاته كل من وضع نفسه محل اشتباه أو تورط في أنشطة ضالة وبخاصة المقيمون في الخارج من المواطنين إلى المبادرة بتسليم أنفسهم والاستفادة من الفرص المتاحة لهم لمراجعة وضعهم والعودة إلى جادة الصواب وذلك من خلال برامج المناصحة والرعاية التي وفرتها الدولة أعزها الله، والله الهادي إلى سواء السبيل.

التعليــقــــات
د. عبدالله الدوسري، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
يقال أن المنتحر عند دخوله النار والعياذ بالله يكرر ما عمل لقتل نفسه في الدنيا إن كان تجرع سم أن طعن النفس لكن بدون موت!..
كيف هو حال المفجر المنتحر هذا وهو يكرر تفجير نفسه بإسلوبه البشع المقزز!
حمى الله الوطن من كل غادر...آمين
فيصل العتيبي، «الكويت»، 02/09/2009
اللهم احفظ المملكه وشعبها من كل مكروه وادم عليهم نعمة الأمن والأمان اللهم امين.
أبو مجبل، «السودان»، 02/09/2009
اللهم يا الله احفظ البلاد والعباد ممن يريدون إثارة القلاقل بين الآمنين. والله ما قرأته شيء يفوق حد التخيل. حسبي الله و نعم الوكيل.
خالد الحفير، «الولايات المتحدة الامريكية»، 02/09/2009
حسبي الله ونعم الوكيل ... صدق الله العظيم عندما أخبرنا بأن المكر السيئ لا يضر إلاّ أهله... القاعده تطبّق نظريّة الغدر والخسّه لإغتيال الرموز فنسأل الله جلت قدرته أن يخزيهم في الدنيا والآخره كما أخزى تلك الفرقه الماكره ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.
مصطفي ابو الخير-مصري-نيوجرسي-امريكا، «الولايات المتحدة الامريكية»، 02/09/2009
اللهم لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. حمى الله شعب وملك وأرض الحرمين الشرفين من انواع الشر ايا كان اسمه، الصورة خير معبرة عن نوع وحجم الجريمة البشعة التي لبس صاحبها عباءة
الاسلام والاسلام بريء من افعالهم جميعا فالجريمة لا علاقة لها بالدين الاسلامي الحنيف الطاهر الذي حرم قتل النفس والانتحار وايذاء الاخرين بالقتل غير المبرر دينيا واخلاقيا وانسانيا، حمدا لله على سلامة الامير محمد بن نايف آل سعود.
أم لمار ..، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
اللهم اجعل كيد هؤلاء الضالين في نحورهم وتدبيرهم في تدميرهم. الحمد لله أن حمى سمو الأمير من كيدهم بمحاولة إغتيال فاشلة ولله الفضل والمنة. اللهم أبدهم وطغيانهم بقوة من عندك يامن شرفت هذا الشهر وعظمته. ماشاء الله تبارك الله كم كان الأمير متعاونا وحنونا وخايف على أبناء بلده من خلال المكالمة وصريحا بس الحمد لله طلع هالمنتحر موكفو هالتعاون وحنان سمو الأمير. والحمد لله إن ماراح فيها إلا هو وشره ونجا منها سمو الأمير أطال الله في عمره.
سليمان ناصر، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
نعوذ بالله من هؤلاء المجرمين الضالين فالى اي حال وصل بهم الغدر والخيانة واستغلال النساء والاطفال لتنفيذ مخططاتهم الشيطانية البائسة. لقد انجى الله تبارك وتعالى مشعل الخير ممثلا بسمو الامير محمد بن نايف واهلك اهل الشر ممثلا بهذا الانتحاري الجبان. ولا يحيق المكر السيئ الا باهله. حفظ الله وطننا وقادته وشعبه من كل مكروه وادام علينا نعمة الامن والامان في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين وسمو النائب الثاني.
ابومحمدالبلوشي، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
حسبنا الله ونعم الوكيل على من دمر عقول هؤلاء الشباب يقتلون انفسهم بانفسهم يقول الله عز وجل *ولا تقتلوا أنفسكم ان الله كان بكم رحيما) اللهم احفظ أئمتنا وولاة امورنا وبلادنا من شر الكائدين والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون) والله جل جلاله وعد بحفظ هذه البلاد من فوق سبع سماوات الان عيون الحاسدين على هذه البلاد لانها محافظة على الشريعة الاسلامية ولكن الله لهم بالمرصاد.
محمد فهد، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
اللهم أرنا في مجرمي القاعدة عجائب قدرتك، أين ذهبت عقول هؤلاء البشر ممن ينتمون الى الفئة الضالة من مجرمي القاعدة والتي يتحكم فيها مجرم سفاح باع نفسه ودينه للشيطان والعياذ بالله
فيصل السهلي، «فرنسا»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة الامير ونقول للأمير لا تثق بهؤلاء الأوباش الخوارج حسبي الله عليهم
راشد عبدالله، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
نسائل الله ان ينتقم من كل جبار ظالم
فيصل الغالبي، «تركيا»، 02/09/2009
حسبنا الله ونعم الوكيل والحمد لله على سلامة اميرنا المحبوب محمد بن نايف بن عبد العزيز ودرع الوطن حفظ الله اولياء امورنا وبلدنا الى قيام الساعة.
سمير فارس، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
هذه المحاورة مذهلة دلت على تواضع الإسرة السعودية ومحبتها لأبنائها وتمسكها بالخلق الإسلامية. إلا أنها أكدت بأن مسؤولي وأفراد القاعدة هم خوارج هذه الأمة من الضالين وناكثي العهود والإنتهازيين الذين لا أخلاق لهم من المجرمين واللصوص والقتلة أعداء الدين والإسلام، بما فعل هذا المجرم من كذب ونفاق وغدر وقتل وانتحار، بما لا يستبعد بأن يكونوا مسيرين من الصهيونية العالمية التي تستهدف الإسلام في عقر داره، فتلك ممارسات لا يعرفها المسلمون والعياذ بالله، فإلى جهنم وبئس المصير.
د.سلمان الربيعي، «كندا»، 02/09/2009
اللهم رد كيدهم الى نحورهم. إلى اخوتي في الدين من السعوديين وكافة الدول العربية:
تذكروا في هذا الشهر المبارك كم خلف الاشرار (من جماعة العسيري المنتحر في العراق) من أيتام وأرامل وأمهات ثكلى وشباب فقدوا زهرة شبابهم لا لشيء الا ليرتوي مصاصو دماء البشر. اللهم بحق شهر رمضان المبارك: يارب اصلح حال المسلمين عامة وأهدي المغرر بهم الى صراطك المستقيم
احمد علي ــ الخرطوم ــ، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله.
مبارك عثمان - الامارات - الشارقة، «الامارت العربية المتحدة»، 02/09/2009
قال الله تعالى في كتابه العزيز: ويمكرون ويمكر الله ولو كان مكرهم لتزول منه الجبال، صدق الله العظيم
أ. صالح العتيبي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
اللهم احفظ ولاة الأمر من كل شر والحمد لله على سلامة سموه حفظه الله
عبادي ناصر، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
حمى الله بلادنا حكومة وشعبا من كل مكروه وغدر وخيانه وحسبنا الله ونعم الوكيل! الاسلام بري من هذه الفئة الضالة ثم ان المكر السيئ لا يحيط الا بأهله. الحمد لله الحمد لله.
سعيد الزهراني، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة الامير الحنون ونصيحيتي ان يغير اميرنا المحبوب محمد من طريقته في التعامل مع هذه الفئة الخبيثة وخاصة من يثبت حمله السلاح على الوطن والاهل ان يقام فيهم التعزير (النقطيع من خلاف).
آل بن عياف، «الولايات المتحدة الامريكية»، 02/09/2009
ألا لعنة الله على الإرهاب والإرهابيين، صحيحٌ والله ... إتـّق شـر من أحسنت إليه، حفظ الله أمير الأمن محمد بن نايف والبلاد من كل مكروه وعبث العابثين والمضلـِّلِـين الضـّالـّّين وردّ كيدهم في نحورهم... آمـــين.
وفاء عبدالرحيم الصعيدي، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها.. واحفظنا واحفظ أبناءنا من شر الدنيا ... واحفظ بلادنا من كل شر .. اللهم اجعل كل من أراد ببلادنا سوء اجعل كيده في نحره. واحفظ ولاة أمورنا من كل سوء.. اللهم آمين
محمد العنزي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم عليك بأعداء ومشوهي ديننا الحنيف والحمد لله على سلامة الأمير
وائل سند، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة أميرنا ودام عزك يا وطني.
الحافظ سليمان، «عمان»، 02/09/2009
قال تعالي ولا تقتلوا النفس التي حرم الله الا بالحق وهذا جزاء قاتل النفس في الدنيا وله في الاخرة عذاب اليم نسأل الله العفو والعافية.
عماد السعدي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
هؤلاء الانتحاريون نفسهم مازالوا يعيثون في العراق فسادا من خلال تفجير اجسادهم ليقتلوا المواطنين العراقيين
جبران عبدالله مباركي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
( بسم الله الرحمن الرحيم ومن يتقي الله يجعل له مخرجا) ( ولا يحيق المكر السيء الا بأهله ) انظروا اخوة الايمان كيف حفظ الله المتواجدين ولاة أمر ومسؤولين ومواطنين في موقع الحادث وقتل الغادر بما حمل من الغدر لوحده فقط. أسأل الله السلامه لي ولاخواني المسلمين وان يحفظ هذا الوطن من كيد الكائدين الحاقدين وان يديم علينا نعمة الاسلام والامن. وحسبنا الله ونعم الوكيل.
طارق، «الولايات المتحدة الامريكية»، 02/09/2009
كل هذا لن يفيد ما دام المسبب والدافع لهذا الإرهاب حرا طليقا ينشر ما شاء له ان ينشر بالمجتمع. القاء القبض على المحرض وعن طريق محضر شرعي هو الحل الوحيد!
أحمد العميدي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
أسأل الله أن يوفق أخواننا العرب في شرق الوطن العربي وغربه لقول كلمة حق أزاء الدماء العراقية الشريفة التي تراق يوميا في بغداد ونينوى وبابل وغيرها من مدن العراق على أيدي عصابات القاعدة الشيطانية وحليفها البعث المجرم.
الأزدي، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
النص الذي نشرته وزارة الداخلية كان مثيرا للاهتمام وقد احسنت إذ فعلت ..
أنا حاولت أن أتتبع صوت الانتحاري وعباراته التي كان يستخدمها اثناء محادثته مع الأمير محمد بن نايف، ما في شك أنه كان حذرا في بعض العبارات .. يعني مثلا : 1- لم يدعو الانتحاري للأمير أو لولاة الأمر وإنما اقتصر حديثه على كلمة بيض الله وجيهكم 2- في نهاية المكالمة طلب من سمو الأمير مسامحته وأظنه كان يقصد سامحني على ما سأقوم به تجاهك (عامله الله بما يستحق) 3- لم يعط هذا الانتحاري الامير أي معلومات عن السيدة التي كان يريد أن يطمئن عليها سوى أنه لما سأله الأمير للمرة الثانية عنها قال إنهم طيبيين مرة اللهم لك الحمد ولما سأله الأمير في المرة الثالثة عنها وأبنائها انحرف عن الإجابة وقال أعجبنا وضوحكم معنا ...إلخ 4- قال الانتحاري إن رمضان هذا سيكون نقلة ولم يوضح في ماذا .. وسمو الأمير أمن فقط. أنا متأكد أن سمو الأمير جاء في نفسه بعد الاتصال شئ ولكن وقتها الواحد لا يمكن إلا أن يغلب جانب التفاؤل وحسن الظن والرغبة في إتمام الخير للآخرين العجيب أن الانتحاري لم يرق قلبه وتستثار شيمته من الكلام الطيب والعفوي والصريح من الأمير!
طلعت الشرقاوي، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
اللهم احفظ السعودية وأهلها. والله مكالمة معبرة جدا ، ولكن هذا المجرم لم يدرك معنى الرأفة والشفقة التي أبداها الأمير محمد بن نائف.
يوم أمس أمسكت السلطات السعودية كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر قادمة عبر الحدود اليمنية. خوفي ان يصبح اليمن ملاذ آمن للإرهابيين من جماعة القاعدة، وفي نفس الوقت مزود رئيسي للفئة الضالة بما يحتاجوه من سلاح ومتفجرات.
بندر الأميـــر -مكة المكرمة، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
على الباغي تدور الدوائر حسبنا الله ونعم الوكيل. فكر ضال ومنحرف لايعرف في قرارة نفسه ماذا يريد. هو انتحر والذين ارسلوه يضحكون ومصيرهم الى جهنم وبئس المصير.
والحمد لله الذي حمى ونجى اميرنا المحبوب ومفكك ومدمر القاعدة واللــه يحفظ الأسرة المالكة من كل سوء بحق هذا الشهر الفضيل. اللهم آمين.
كمال جلال، «المانيا»، 02/09/2009
لاحول ولاقوة الا بالله العظيم. ان الجريمه النكراء التي نحن بصددها تتكرر مرارا في العراق وتزهق مئات الارواح شهريا فيا حبذا لو امتدت علاجات المملكه لمحاربة هذه الظاهرة لنطاق اوسع خارج المملكة وباسلوب مبرمج ولو على مستوى الدول المجاوره.
عبدالقادر موسى، «السودان»، 02/09/2009
فى بداية الاتصال الهاتفى خاطب الامير المنتحر قائلا :- السلام عليكم الاخ عبد الله فكان رده :- نعم نعم .. والرسول (ص) الذى يدعون اتباعه يقول (واذا حييتم بتحيه فحيوا باحسن منها او ردوها) الاسلام برئ من هذا وامثاله الذين يدينون بالغدر عقيده.
فايز يعقوب، «اليمن»، 02/09/2009
الحمد لله على السلامه لقد وضح الخبر بشكل جيد للمتابع استغلال الارهابي طيبة واهتمام الامير محمد بن نايف مساعد وزير الداخليه لشؤن الامنيه بالنساء والاطفال وهذه سمه يمتاز بها سمو الامير اباً عن جد ونشكر الامير على هذه الصفه الطيبه والى المزيد من التقدم فى جميع المجلات للمملكه (الامن). والارهابيون معثورون ومعميون من الله سبحانه وتعالى ثبتكم الله ودمتم.
عاصم عبدالرحمن جريس، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
حسبى الله ونعم الوكيل المكر السيء لا يحيق الا بأهله. حفظ الله هذه البلاد من كل سوء.
ساطع غريب الحاج، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
نموذج للمواجهة بين الشهامة والرجولة وطيب المحتد من ناحية، وبين الخسة والنذالة والجبن من ناحية أخرى. رد الله كيدهم في نحورهم، هذا وعد الله، ووعد الله حق، وحمدا لله على سلامة الأمير الفارس
محمد بن نايف. ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين. تصوروا روائع آيات الله وحكمته: ينفجر المجرم بجوار صاحب السمو، وبين الحاضرين، وليس من ضحايا من فضله تعالى إلا الخائن مبعوث عصابة الخبث والغدر. ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله.
أبو نصار، «المملكة المتحدة»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة الأمير محمد بن نايف و أسأل الله تعالى أن يحفظ بلادنا و بلاد المسلمين من كل شر آميين
shakir hamid، «السودان»، 02/09/2009
حسبنا الله و نعم الوكيل .. وربنا لطف .. لكن من المسلمات أمنياً أن يخضع أي شخص للتفتيش الشخصي الدقيق في مثل هذه الحالات .. هذا تقصير واضح ..
أبو ناصر الرشيدي، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
الإ لعنة الله على القوم الظالمين .. هؤلاء الجهلة غرر بهم وغسلت عقولهم من قبل قوى خارجية تريد تشوية صورة الأسلام وزعزعة الأمن في بلاد الحرمين .. كيف لهم أن يفعلوا هذا وهم يحضون بهذا اللطف والشفقة؟ كيف لهم وهم من ترعرع على هذه البلاد الطاهرة وراوا باعينهم سهر وتعب وسماحة ولاة أمر بلادنا ورجال أمنها على خدمة الأسلام والمسلمين .. حسبنا الله ونعم الوكيل ورد كيد المعتدين أنه سميع مجيب.
منذر عبدالرحمن، «النرويج»، 02/09/2009
ما هذا الفكر الظلامي الشرير الذي يحوّل شاباً يافعاً إلى قنبلة موقوتة محشوة بكل أنواع الاثم؟! حقد وغدر وخسة وتقتيل بالأبرياء! ينتحر المعتوه من أجل قتل الناس بأبشع صورة وترويعهم ! أي دينٍ هذا الذي يهدر دماء الأبرياء؟! أي دين تنشئة هذا الذي يحّول الأطفال إلى وحوشٍ وضيعة؟! على الحكام والحكومات العمل متضامنين دون هوادة وبكل الوسائل والأساليب لاستئصال هذا الفكر الإرهابي التكفيري من منابعه. ابتداءاً من المناهج التربوية والتعليمية التي يجب أن تقوم على القيم والمعاني الأنسانية.
خالد حاج الخضر، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
اللهم احفظ ولاة الامر والبلاد والعباد.
د.عبدالله الهلالي - اليمن، «اليمن»، 02/09/2009
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله حفظ الله سمو الأمير محمد وحفظ الله المملكه وشعبها من كل مكروه.
هاشم احمد مديني البسيسي، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة اميرنا المحبوب محمد بن نايف وحمى الله بلادنا وملكنا وحكومتنا الرشيدة.
ألا لعنة الله على الإرهابيين ومن يقف ورائهم.
أبو سعدين المشرفي (الهند)، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
فاعتبروا يا أولي الأبصار! والله إننا نحب السعودية، دولة التوحيد والإسلام، والمنهج السليم النظيف من الشوائب، وحبها للخير والنصح للإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم. أتمنى من السعوديين تقدير النعم التي يترفلون فيها، ولا يكونوا كالقرينة الآمنة التي كان يأتيها رزقها رغداً من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف...،،
هؤلاء الإرهابيون ماذا قدموا لوطنهم أو مجتمعهم أو حتى للإسلام سوى التشويه؟ وما يرجى منهم وهم مسيرون من الخارج على أيدي الصهاينة والمجوس وأعداء الإسلام الحق سوى التقتيل والدمار والفوضى؟ الحمد لله على سلامة سمو الأمير محمد حفظه الله.
عبد الرحمن أبو ناصر، «فرنسا ميتروبولتان»، 02/09/2009
الحمد لله على سلامة سمو الأمير، ونسأل الله له السلامه. أنا بصراحة أعجبني التعليق الذي تكلم عن مصدر الشرور أقصد حدودنا الجنوبية التي تورد منها أدوات الشر من إرهابيين وسلاح ومخدرات. بالله عليكم ركزوا معنا على هذه النقطة لأنها نقطة مهمة وحاولوا أن تناقشوها كيف يمكن أن نتعامل مع هذه الحدود فالارهابيون من خلف حدودنا الجنوبية وجدوا ملاذا آمنا يتحركون فيه ويتجهزون لينطلقوا بشرهم الى بلادنا حماها الله. ماذا ترون اخوتي القراء الكرام. هذه نقطة تستحق التوقف والمناقشة لأنها ضرورية جدا.
عبدالعزيز الجهيمان، «المملكة العربية السعودية»، 02/09/2009
شيمتهم الغدر والخيانة - الا يعلمون معنى المواثيق لقد اعطاهم الأمير ميثاق امان وقطعه على نفسه وخانوه وغدروا به - هل هذه هي اخلاق المسلمين واي اسلام يدعونه حسبي الله ونعم الوكيل وحمدا لله على سلامة اميرنا وحبيبنا وجعله الله شامخا شموخ وطنه ورعاه بعينه التي لا تنام انه سميع مجيب.
دكتور شعلان الكياخي، «فرنسا»، 02/09/2009
لا أحسبك يا صاحب السمو الا وليا من اولياء الله. ان الحادث لا يمكن تخيله الا معجزه الهية ينبغي على المدارس ان تدرسها للاجيال حفظك الله دوما.
عادل العريف، «فرنسا»، 03/09/2009
الحمد لله على سلامة سمو الأمير محمد بن نايف ونسأل الله عز وجل حفظ ولاة أمرنا ومملكتنا الغاليه من شرور الأعداء.
سمير الفود (اليابان)، «اليابان»، 05/09/2009
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله حفظ الله سمو الأمير محمد وحفظ الله المملكه وشعبها من كل مكروه.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال