السبـت 09 ذو القعـدة 1432 هـ 8 اكتوبر 2011 العدد 12002
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

الأكراد ينتفضون غضبا.. ومظاهرات حاشدة في سوريا

4 مسلحين دخلوا منزل تمو وقتلوه.. وعشرات الآلاف من الأكراد خرجوا إلى الشوارع غاضبين * روسيا للأسد: أصلح أو ارحل

لقطة مأخوذة من موقع «أوغاريت» لمتظاهرين يطالبون برحيل بشار الأسد قرب درعا
لندن - دمشق - بيروت - إسطنبول:
أشعل اغتيال المعارض الكردي مشعل تمو في القامشلي، أمس، المناطق الكردية التي انتفضت ليلا وخرج منها عشرات الآلاف في مظاهرات غاضبة تندد باغتياله، بينما اعتبر المجلس الوطني السوري الاغتيال، وكذلك الاعتداء بالضرب الذي جرى أمس أيضا على النائب السوري السابق رياض سيف، أن نظام بشار الأسد انتقل إلى الانتقام من زعماء المعارضة وأعضاء المجلس. وتمو، الناطق الرسمي باسم تيار المستقبل الكردي والمعروف بانتقاداته اللاذعة للنظام السوري، وسيف، عضوان في المجلس الانتقالي.

من جانبها اعتبرت وزارة الخارجية الأميركية أن الاعتداءين اللذين تعرض لهما وجهان من وجوه المعارضة السورية أمس، ينبئان بوجود «تصعيد» من قبل النظام السوري. وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 4 مسلحين ملثمين اقتحموا منزل تمو واغتالوه بداخله وأصيب ابنه مارسيل وناشطة أخرى، بينما قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية إن 4 مسلحين في سيارة سوداء أطلقوا النار عليه وقتلوه، أما الخارجية الأميركية فقالت إنه ضرب في الشارع.

أما النائب سيف فتعرض للضرب على أيدي الشبيحة بعد خروجه من جامع الحسن في دمشق بعد صلاة الجمعة وجرى نقله إلى المستشفى. وفي تطور لافت دعا الرئيس الروسي، ديمتري ميدفيديف، الأسد إلى الرحيل إذا لم يكن قادرا على الإصلاحات. وأضافت المتحدثة الأميركية: «لقد أعلمنا سابقا بحصول أعمال تعذيب وضرب وغيرها. وردا على كلام الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف للمرة الأولى عن احتمال رحيل الرئيس السوري، بشار الأسد، في حال لم يقم بالإصلاحات اللازمة، قالت المتحدثة الأميركية: «هذا أمر إيجابي جدا». وبينما أشارت أنباء إلى أن سوريا نشرت صواريخ اسكندر أرض أرض قرب الحدود مع تركيا التي تجري مناورات حاليا تريثت تركيا في الرد على هذه المعلومات بانتظار «التأكد من طبيعتها».

وأشارت المصادر إلى أنه لا معلومات رسمية حول هذا الموضوع، لكن تركيا تدقق في هذه المعلومات عبر وسائلها الخاصة.

التعليــقــــات
مصطفي ابو الخير-مصري-نيوجرسي-امريكا، «كندا»، 08/10/2011
الأمس طالبت اولاد الأسد بالرحيل ومعهم مفاتيح جنيف وشعبان سيدة بلاء ما تشهدة الدولة السورية عن عنق الشعب العربي عموما وبالأخص شعبنا المحترم الذي يقود قولا وعملا ارقي وارفع واشرف ثورة سوف يشهد حاضر العرب وسوف يسجلها التاريخ العربي الحديث.واليوم اقول لاولاد حافظ الأسد ومن معهم عليكم بالبقاء خصوصا بعد استشهاد المعارض السوري تمو( لن اقول الكردي كون الشهادة التي قدمها الشهيد تمو رحمة الله علية لم تكن للاخوة الاكراد وحدهم وانما كانت لحرية الدولة والشعب السوري بكل اطيافة) اذا كان اولاد حافظ الأسد ومعهم من معهم من
طابور ايران الاعلامي وصولا لكل تبعية ايران يظنون ان بقائهم سوف يدوم فهذا هو المستحيل فلا يصدقوا من يحلم لهم احلام الشيطانين في قم وطهران . سوف تسددوا وتحاسبوا علي كل شئ فعلتموه انتم وابيكم ضد كل الشعوب العربية مجتمعين واعلموا ان كل يوم وكل شهيد يستشهد من الابطال السوريون عرب كرد شيعة سنة علويين وغيرهم سوف تسألون عليهم امام الله في اخراكم وامام محكمة الجنايات الدولية التي حذرناكم من اول اسبوع من انتفاضة شعبنا العربي السوري بعدم الوصول اليها وها قد وصلتم بقصد وليس بدون قصد (للتذكرة )
أحمد أوهيبه ـ الجزائر ـ، «فرنسا ميتروبولتان»، 08/10/2011
تتعاقب الجمع منذ ستة أشهر أو يزيد بمسمياتها وعناوينها ولافتاتها وضحاياها تليها جمع تتسم بضراوة وعنف أشد وآمال تتبخر مع جنون الليل وسكونه، ترى متى سيستقبل السوريون آخر جمعة تكون آخر محطة للنصر الفعلي الحاسم ومتى ستحل عليهم جمعة الرحيل الحقيقي لنظام جثم على صدورهم عقوداً وأذاقهم مرارة الإضطهاد والتعسف والظلم والقهر والإذلال فأسرف في القتل وسفك الدماء واستباح كل الحرمات وتجاوز كل التعاملات الأخلاقية الإنسانية ولم يترك حجرا على حجر كما يقولون ويعبرون وما من بيت في شرق سوريا أو غربها جنوبها أو شمالها إلا وقد شيع أهله قتيلا أو أكثر أو استقبل جريحا أو خطف أحد أبنائه وصار في عداد المفقودين الميؤوس من عودتهم. والظاهر أن بوادر الإنفراج ما تزال بعيدة المنال خاصة أن خيار المضي قدما في المعالجة الأمنية بعد الفيتو المزدوج الروسي الصيني قد ضاعف من عمليات التصعيد والتوتر وكأنه إشارة خضراء لاستباحة الدم السوري تحت مظلة الحماية الدولية لجلادي النظام وزبانيته. ولعل ما شهدته جمعة أمس من سقوط رهيب للضحايا في صفوف المتظاهرين خاصة في المناطق الأكثر حدة وسخونة دليل كاف على تبعات هذا الفيتو الجبان اللعين.
عارف، «كندا»، 08/10/2011
الاجرام متاصل في هذه العائلة ابا عن جد اخ عن عم كلهم لا يفهمون الا بالاجرام اما السياسة اقسم ان لا يعرفون الفها من يائها كومة من الاجرام والتشبيح على الناس والارهاب متاصل فيهم ما يفعلونه من الاجرام يفوق الخيال ذنب رياض سيف انه تكلم عن الخليوي وانتقد رامي الحرامي الذي سرق اقتصاد سوريا اي اجرام يتحكم في هذه العائلة ولكنهم بغبائهم لم يعرفوا معنى المعركة مع الاكراد قتلوا الشهيد مشعل لاشغال تركيا بورقة الاكراد كي لا تعاقبهم لان اوغلو صرح ان هذا الاسبوع سيعاقب ال الوحش فقتلوا هذا الحر لاشغال تركيا بحماية حدودها
مـبــارك صـــالــح، «فرنسا ميتروبولتان»، 08/10/2011
ليس كافياً أنتفاض ألأكراد بل المطلوب أن ينتفض الشعب السوري برمته لأن هذا النظام القمعي الدموي لا يفهم سوى لغة الدم والقتل ، نظام ألأسد كنظام القذافي وعلي صالح اليمني يعاندون ويسيرون عكس التيار لهذا فإن الطريق طويل وشاق معهم وسيتحول إلى دماء وأشلاء ، لن يترك ألأسد الحكم بسهولة .
dachrat taboukar الجزائر، «فرنسا ميتروبولتان»، 08/10/2011
ما نلاحظه أن بعض المواقف الدولية التي تعبر عن قلقها و انزعاجها مما يحدث في سوريا لا شك أنها تعلم و على يقين بأن جزء كبير منه هو عبارة عن ( سينما ) عالية الفبركة و التركيب و هي على علم كذلك ببعض الخفايا و الحقائق التي تؤلف و توزع الأدوار ، إن هذا السلوك السياسي الممزوج بالنفاق الدبلوماسي هو في رأينا إجرام من نوع آخر ، و يوم تسقط الأقنعة فإن السوريون سيكتشفون أن من كان متسترا وراءها .. كان يضحك و يتسلى من ربيع له فيه ثمار و منافع .
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال