الخميـس 07 ربيـع الاول 1435 هـ 9 يناير 2014 العدد 12826
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

مذكرات غيتس تثير ضجة بانتقادها لإدارة أوباما

البيت الأبيض يدافع عن بايدن

أوباما يقف رفقة غيتس (وسط) وبايدن أثناء مؤتمر صحافي في البيت الأبيض في 28 أبريل 2011 (أ.ب)
واشنطن: هبة القدسي
أثار وزير الدفاع الأميركي السابق روبرت غيتس ضجة في واشنطن أمس مع نشر مقتطفات من مذكراته، التي تسلط الضوء على طريقة إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما للحربين في أفغانستان والعراق.

وفي الكتاب الذي يحمل عنوان «الواجب، مذكرات وزير أثناء الحرب» وانشغلت به الأوساط السياسية والإعلامية الأميركية أمس، يتهم غيتس أوباما بعدم الاقتناع بمهمة الحرب في أفغانستان، كما ينتقد بشدة نائب الرئيس جو بايدن، عادا الأخير مخطئا في كل ما يتعلق بقضايا الأمن القومي والسياسة الخارجية على مدى العقود الأربعة الماضية.

وفي بيان صدر الليلة قبل الماضية، دافع البيت الأبيض عن نائب الرئيس. وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأميركي إن أوباما «يقدر بشدة الفترة التي قضاها غيتس وزيرا للدفاع»، لكنها أضافت أن أوباما يختلف مع تقييم غيتس عن نائب الرئيس، وأن أوباما «يعتمد على مشورته (بايدن) الجيدة يوميا».

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال