الثلاثـاء 27 شعبـان 1425 هـ 12 اكتوبر 2004 العدد 9450
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

إقالة تارديللي المدير الفني لمنتخب مصر

القاهرة: «الشرق الأوسط»
اعلن اتحاد الكرة المصري امس إقالة الإيطالي ماركو تارديللي من منصبه كمدير فني للمنتخب الأول بعد الهزيمة أمام ليبيا بهدفين مقابل هدف مساء الجمعة الماضي في الجولة الخامسة من تصفيات افريقيا المؤهلة لكأس العالم 2006 بألمانيا. وأعلن عصام عبد المنعم رئيس الاتحاد أن مجلس الإدارة اتخذ قرارا بإنهاء عقد تارديللي بعد فقدان الأمل «عمليا» في تأهل المنتخب إلى المونديال، على أن يتحمل الاتحاد مقابل ذلك سداد قيمة الشرط الجزائي في عقد المدرب، والتي تصل إلى 90 ألف دولار أميركي. وقال عبد المنعم إن رجال الأعمال سيتحملون سداد 65 ألف دولار من قيمة الشرط الجزائي، في حين يتحمل اتحاد الكرة سداد المبلغ المتبقي وهو 25 ألف دولار. وسيتولى اسماعيل يوسف المدرب المساعد لتارديللي مهمة قيادة المنتخب مؤقتا لحين البحث عن بديل.

كما من المنتظر أن يعقد تارديللي مؤتمرا صحافيا اليوم بمقر اتحاد الكرة للإجابة عن استفسارات الصحافيين بشأن ملابسات قرار الإقالة.

وكانت هزيمة المنتخب المصري امام المنتخب الليبي قد تحولت الى ملف خلافي حاد بين نواب البرلمان المصري واتحاد كرة القدم، وطالب عدد من النواب بضرورة اتخاذ اجراءات عاجلة وحاسمة لإنقاذ سمعة كرة القدم المصرية من الانهيار.

وقرر النواب تيسير مطر ومحمد البدرشيني وابراهيم رفيع وبهاء عبد المجيد وحسين ابراهيم والبدري فرغلي تقديم طلبات احاطة واسئلة عاجلة الى أنس الفقي وزير الشباب حول أزمة المنتخب وهزيمته مرتين تحت قيادة المدير الفني الايطالي ماركو تارديللي مرة امام ساحل العاج واخرى من ليبيا. وطالب النواب باقالة تارديللي فورا من منصبه والتوجه نحو الاستعانة بمدرب معروف له تاريخه العريق في التدريب اضافة الى اقالة الجهاز الفني المعاون له. وطالب النواب بمحاسبة اللاعبين الدوليين الذين تخلفوا عن اداء الواجب الوطني وشطبهم من سجلات اللعبة عقابا على ما ارتكبوه في هذا الصدد.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال