الاربعـاء 14 جمـادى الثانى 1424 هـ 13 اغسطس 2003 العدد 9024
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

غضب لبناني واتهامات بالتزوير بعد خروج ملحم زين خاسرا من برنامج «سوبر ستار»

بيروت : سناء الجاك
اصبحت قضية انقطاع التيار الكهربائي هامشية في لبنان، وغاب عن حديث الشارع انتهاك الطائرات الاسرائيلية المجال الجوي للعاصمة بيروت فجر الاثنين الماضي والسبب هو خروج ملحم زين المرشح اللبناني للقب «سوبر ستار»، الذي يقدمه تلفزيون «المستقبل»، من المباراة في الحلقة قبل النهائية لتنافس كل من السورية رويدا عطية والاردنية ديانا كارزون في الحلقة الاخيرة مساء الاحد المقبل.

وعلمت «الشرق الأوسط» ان حوالي 79% من اللبنانيين قد صوتوا لصالح ملحم زين، و97% من السوريين اقترعوا لصالح رويدا عطية، و83% من الاردنيين لصالح ديانا كارزون، لكن معظم من اقترع من العرب اختار رويدا اكثر من غيرها ، ومع هذا كانت النتائج متقاربة الى حد بعيد.

وكان اعلان نتائج الحلقة الاخيرة من «سوبر ستار» مساء الاول من امس قد ترافق مع صدامات وعراك بالايدي بين صفوف الجمهور الذين كانوا يتابعون وقائع الحلقة في استديو «بيروت هول» مما استوجب اختصار البث والمسارعة الى اخراج من على خشبة المسرح تحت حراسة امنية خوفاً عليهم من ردة فعل الجمهور الغاضب، الذي اندفع ليلاً الى محيط فندق البريستول في شارع الحمراء، حيث يقيم المتنافسون حاملاً صور نجمه «الخاسر» ورافعاً العلم اللبناني ومردداً «بالروح بالدم نفديك يا ملحم». وكانت رويدا عطية وديانا كارزون ووالدتها قد اصبن بالاغماء نتيجة تدافع الجمهور الغاضب نحوهن مما أدى الى نقلهن الى المستشفى.

وعلى الرغم من ان التجمعات والتظاهرات ممنوعة في لبنان من دون اذن مسبق تمنحه وزارة الداخلية، الا ان القوى الامنية لم تستطع كبح جماح الغاضبين الذين واصلوا صباح امس رفع وتيرة احتجاجهم في محيط مبنى تلفزيون «المستقبل» في منطقة الروشة في بيروت، حيث حل ملحم ضيفاً على برنامج «عالم الصباح» وخاطب جمهوره طالباً اليه ضبط النفس ومؤكداً انه سيتابع «النضال الفني» كرمى لهذا التأييد الذي كرسه فناناً حتى يثبت العكس.

وساد لغط في صفوف اللبنانيين المتابعين للبرنامج الذين رجحوا كفة «المؤامرة» كسبب رئيسي في نتائج الحلقة الاخيرة، واعتبروا النتائج مزورة، واضعين تلفزيون «المستقبل» في خانة الاتهام، بعد التشكيك في مصداقية الاستفتاء، لا سيما وان شائعات تحدثت عن عطل مفتعل في شبكة الانترنت طوال يوم الاثنين الماضي، وكذلك منع العديد من مؤيدي ملحم من التصويت له.

لكن المدير التنفيذي لـ«المستقبل» علي جابر اوضح لـ«الشرق الاوسط» هذه المسألة بقوله «ان شبكة الانترنت تعرضت الى ضغط كبير فتعطل موقع المسابقة الا ان هذا العطل لم يؤثر قطعاً على النتيجة ونحن كنا قد توقعنا ما حصل». على كل حال نتائج كانت التصويت بالهاتف الخلوي والفاكس متطابقة مع نتيجة التصويت بالانترنت، ونفى جابر ان يكون تلفزيون «المستقبل» محط اتهام مشيراً الى «انه لا يمكن في هذه المرحلة ان نسمح لانفسنا بالتدخل في النتائج وان نتلاعب بالتصويت والا لا نستطيع اكمال الجزء الثاني من البرنامج، والامر ليس بأيدينا فقط لان الشركة المنتجة التي اشترينا منها حقوق البرنامج تراقب عملية التصويت من ألفها الى يائها حفاظاً على المصداقية، كذلك تراقب الشركة التي ستتولى الفائز في المسابقة تفاصيل البرنامج.

ولعل اطرف تعليق تناول مسألة خروج ملحم زين في الحلقة ما قبل الاخيرة ما جاء على لسان احد الفرنسيين المقيمين في لبنان اذ قال انه حسب ملحم مرشحاً للانتخابات النيابية الفرعية وليس للقب «سوبر ستار»، فردة الفعل العنيفة على النتيجة ذكرته بما جرى في انتخابات المتن الفرعية قبل عام».

لكن اللبنانيين يرفضون مثل هذا التعليق، فقد قال عامر بدر وهو مهندس كهربائي ان قضية ملحم تطاول «الكرامة اللبنانية لان الغش الذي حصل (كما وصف الامر) هو ضد لبنان ككل وليس ضد ملحم فقط». واستغرب عامر غياب الدعم الرسمي للمرشح اللبناني مقابل الدعم الذي نالته من دولتيهما كل من رويدا وديانا.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال