الجمعـة 18 محـرم 1430 هـ 16 يناير 2009 العدد 11007
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

مثقفون وفنانون من عرب 1948 يناشدون ميرا عوض ألا تمثل إسرائيل في موسكو

بعد اختيارها للمشاركة في «مسابقة الأغنية التلفزيونية الأوروبية»

لندن: «الشرق الأوسط»
وجه المثقفون والفنانون الفلسطينيون، في الأراضي الفلسطينية المحتلة وأراضي 1948، رسالة مفتوحة إلى المغنية ميرا عوض، ناشدوا فيها الفنانة العربية، التي تحمل الجنسية الإسرائيلية، الامتناع عن المشاركة مع الفنانة الإسرائيلية اليمنية الأصل نوا (أشينوعام نيني)، في تمثيل إسرائيل في مسابقة «يوروفيجن سونغ كونتست»، (مسابقة الأغنية التلفزيونية الأوروبية) السنوية، المقرر أن تستضيفها هذا العام العاصمة الروسية موسكو.

موقع «واي نت» الإسرائيلي على شبكة الإنترنت، أشار إلى أن المناشدة جاءت بعد يوم واحد من وقوع اختيار اللجنة الإسرائيلية للمسابقة على ميرا عوض، وهي ممثلة ومغنية مسيحية عربية، من بلدة الرامة في الجليل الأعلى، التي ينتمي إليها الشاعر الكبير سميح القاسم، لكي تصاحب نوا إلى موسكو لتمثيل إسرائيل في المسابقة يوم 16 مايو (أيار) المقبل. وكانت المرشحة الأولى مارينا ماكسيميليان بلومين قد انسحبت، لأنها لم تكمل خدمتها العسكرية الإلزامية، فقررت اللجنة تسمية نوا ومعها ميرا عوض لتحلا محلها.

الرسالة المفتوحة اعتبرت أن مشاركة ميرا عوض في الظروف الحالية تخدم «ماكينة الدعاية الإسرائيلية»، وبالتالي طالبتها بعدم المشاركة. وكان بين أبرز الموقعين على هذه الرسالة المغنية والممثلة آمال مرقص، والممثل والمخرج جوليانو مير خميس، وهو نجل الحركي الشيوعي المخضرم صليبا خميس، والممثل والمخرج محمد بكري، والمخرج نزار حسن، والممثلة سلوى نقارة، والناشرة ياعيل ليرير، والممثلة حنان حلو، والممثل عامر حليحل، والكاتب المسرحي والصحافي علاء حليحل، ومقدمة البرامج الإذاعية مقبولة نصار، والكوميدي أيمن نحاس.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال