الجمعـة 03 جمـادى الاولـى 1432 هـ 8 ابريل 2011 العدد 11819
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

بلاطات أرصفة «أكسفورد ستريت» اللندني.. للبيع في مزاد

على خطى حجارة «جدار برلين» وعشب ملعب ويمبلي

تعرض احدى بلديات لندن «بلاطات» من أكسفورد ستريت للبيع على موقع المزادات الإلكتروني «إي باي» («الشرق الأوسط»)
لندن: «الشرق الأوسط»
هل بلغ حبك للعاصمة البريطانية لندن أن تقتني جزءا من أرصفة شوارعها؟ سؤال يبدو أن كثيرين متشوقون للإجابة عنه عمليا بشرائهم عبر مزاد على موقع «إي باي» الإلكتروني بلاطات أرصفة «أكسفورد ستريت»، الشارع التجاري الأشهر في لندن وأحد أشهر شوارع العالم.

الفكرة، حسب صحيفة الـ«إيفننغ ستاندارد» المسائية اللندنية، طرأت للمسؤولين في بلدية ويستمنستر، إحدى بلديات «لندن الكبرى» الـ15، والبلدية التي تضم جزءا كبيرا من قلب المدينة. وجاءت في سياق حملة الإعمار والإصلاحات الجارية في الطرف الشرقي من الشارع الشهير عند تقاطعه مع «توتنهام كورت رود». وستباع على الـ«إي باي» إحدى أكبر البلاطات الحجرية البالغ وزنها 60 كلغ، بطول وعرض 75 و90 سم، مع لافتة للشارع وسيخصص ثمنهما لإحدى الجمعيات الخيرية. ومن الإحصاءات الطريفة أنه يقدر أن نحو 100 مليون شخص داسوا كل بلاطة من بلاطات أرصفة «أكسفورد ستريت».

ومن ناحية أخرى، يبدو منظمو المزاد متفائلين جدا بالحصيلة التي يأملون أن تدر على بلدية ويستمنستر ملايين الجنيهات. وهم يشيرون إلى تجربتين ناجحتين خلال السنين الماضية، أولاهما بيع أجزاء من «جدار برلين» في ألمانيا، والثانية بيع شرائح من عشب ملعب ويمبلي العريق في لندن، قبل هدمه وإعادة بنائه.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال