الاثنيـن 08 جمـادى الثانى 1425 هـ 26 يوليو 2004 العدد 9372
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

حكومة بارزاني تجري تعديلا وزاريا جديدا

أربيل: شيرزاد شيخاني
أجرى نيجيرفان بارزاني رئيس الحكومة الاقليمية في أربيل التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، تعديلا وزاريا جديدا أدخل بموجبه نائبا لرئيس الحكومة وخمسة وزراء جدد الى التشكيلة التي يترأسها، وادى الوزراء اليمين القانونية اول من امس امام البرلمان الكردستاني الذي يترأسه الدكتور روز نوري شاويس نائب رئيس الجمهورية العراقي.

وبموجب التعديل الجديد، عين سركيس اغاجان مامندو نائبا لرئيس حكومة الاقليم اضافة الى منصبه الحالي وزير المالية، وعين كل من بارزان محسن دزه يي وزيرا للبلديات والسياحة وسامي فتاح عبد اللطيف (شورش) وزيرا للثقافة ونازنين محمد وسو وزيرة للاشغال والاعمار وفلاح مصطفى بكر وزيرا للاقليم وازاد عز الدين الملا وزيرا للزراعة والري.

ويأتي التعديل الجديد اثر شغور عدد من المناصب الوزارية بسبب مقتل عدد من قيادات الحزب الديمقراطي الكردستاني، الذي يترأسه مسعود بارزاني في العملية الارهابية التي استهدفت مقر حزبه ومقر حزب طالباني والتي أدت الى سقوط اكثر من 100 شخص بينهم عدد من قيادات الحزبين.

وكان نيجيرفان بارزاني صرح في وقت سابق لوسائل الاعلام المحلية ان تعديلات اخرى ستجري على الوزارة وان هناك وزارات جديدة ستتشكل على ضوء التغييرات الكبيرة التي حصلت في الوضع العراقي بعد سقوط النظام السابق لكي تكون حكومة الاقليم على مستوى التحديات القادمة خاصة في مجال الاعمار والتنمية واعادة بناء البلد.

يذكر ان بارزان دزه يي هو نجل السفير العراقي السابق محسن دزه يي أحد الشخصيات السياسية الكردية المعروفة في المنطقة، وازاد عز الدين هو ايضا نجل الشخصية السياسية والبرلمانية العراقية المعروفة عز الدين الملا نائب رئيس البرلمان العراقي في العهد الملكي، وهو ابن أحد ابرز القيادات الدينية في المنطقة الملا ابو بكر المعروف باسم (كجك ملا)، اما سامي شورش فهو صحافي معروف على المستويين العربي والمحلي وعمل في عدة صحف دولية قبل ان ينتقل الى اذاعة العراق الحر قبل بدء الحرب على النظام السابق.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال