الثلاثـاء 20 رجـب 1427 هـ 15 اغسطس 2006 العدد 10122
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

الكاتب الإسرائيلي الكبير ديفيد غروسمان يفقد ابنه في لبنان

تل أبيب ـ د.ب.أ: فقد الكاتب والروائي الاسرائيلي الكبير ديفيد غروسمان، ابنه أوري، 20 عاما، إثر إصابة الدبابة التي كان يستقلها بصاروخ قبل ساعات من تنفيذ هدنة وقف إطلاق النار. ويعد غروسمان، 52 عاما، أحد أكبر وأهم الادباء المعاصرين في إسرائيل، حيث حصدت قصصه ورواياته العديد من الجوائز وترجمت لكثير من لغات العالم، كما أنه أحد دعاة الحوار والسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين. ورغم تأييد الكاتب للحرب في أول الامر، إلا أنه عاد ونشر مع بعض الأدباء الاسرائيليين خطابا مفتوحا، في صحيفة «هآرتس» في 6 اغسطس (آب) الجاري، طالب بالإيقاف الفوري لإطلاق النار وحقن الدماء.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال