الاحـد 04 ربيـع الثانـى 1431 هـ 21 مارس 2010 العدد 11436
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

مصادر: صفقة إخوانية مع مستثمرين وراء أزمة «إسلام أون لاين»

بادحدح لـ «الشرق الأوسط» ما يجري لا يدفعني إلى أن أغادر أو أتنحى

القاهرة: أحمد الجزار
كشفت مصادر في موقع «إسلام أون لاين» التابع لجمعية البلاغ القطرية، أن سبب الأزمة التي يمر بها الموقع حاليا جاءت بعد اتفاق بين رجال أعمال وأطراف من جماعة الإخوان المسلمين، يتم بموجبها نقل إدارة الموقع من القاهرة «بعد ضيق الجماعة من موضوعات تنشر بالموقع تضر بمصلحتها» فيما استمر العاملون بمكتب الموقع في مصر معتصمين حتى «حل الأزمة نهائيا وعودة تدفق الأخبار من القاهرة».

ومن جانبه قال عادل القاضي نائب رئيس تحرير موقع «إسلام أون لاين» إن هناك تدخلات إخوانية ومؤشرات على ذلك، لكن لا يمكننا أن نقول إنه هناك قرار صادر من الجماعة بهذا الشأن، وأضاف معلقا: ربما تضايقت عناصر من الإخوان من الموضوعات المنشورة أخيرا ضد الجماعة، كانت تناقش وجهات نظر مختلفة، لكنني لا أستطيع أن أصدق أن الجماعة هي من تقف وراء كل ما يحدث (للموقع) لكنني متأكد من أن أفرادا داخل الإخوان وراء تفاقم الأزمة. من جهة أخرى قالت المصادر إن صفقة بين أطراف من جماعة الإخوان ومستثمرين في قطر، تهدف أيضا لإخراج رجال أعمال بارزين من الموقع، على رأسهم رجل الأعمال السعودي الدكتور علي بادحدح، الذي قالت إنه يملك نحو 37% من أسهم الشركة المسؤولة عن «موقع إسلام أون لاين».

ومن جانبه أوضح عصام سلطان، المستشار القانوني للموقع، لـ«الشرق الأوسط»: إن بعض أعضاء مجلس الإدارة طلبوا منه اتخاذ خطوات غير قانونية تجاه مستثمرين لكنه رفض ذلك.

أما الدكتور علي بادحدح نفسه فقال لـ«الشرق الأوسط»: «ما زلت عضوا مستشارا في مجلس إدارة جمعية البلاغ القطرية، وعضو مجلس إدارة ميديا إنترناشيونال، وما يجري لا يدفعني أن أغادر أو أتنحى أو أترك المنصبين.

وأضاف قائلا: «أعتقد أن هناك أملا في تصحيح الوضع بمنع الأخطاء وطرق التصرف غير الحكيم، هناك خطوات غير صحيحة ينبغي أن توقف».

وقال في لهجة حازمة: «لدينا قضايا على مستوى الأمة أهم من الدخول في قضايا فرعية وعلينا أن نترك المهاترات ولعب الأطفال».

واستغرب بادحدح ما يحدث للموقع من انهيار، مشيرا إلى أن الموقع أصبح مؤسسة إعلامية كبرى وما يحدث الآن لا يرضي أحدا.

ودخل اعتصام العاملين في موقع «إسلام أون لاين» يومه السادس على التوالي، وشدد العاملون في بيان تلقت «الشرق الأوسط» نسخة منه على استمرار اعتصامهم لحين حل الأزمة نهائيا وعودة تدفق الأخبار من القاهرة.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال