السبـت 27 جمـادى الثانى 1433 هـ 19 مايو 2012 العدد 12226
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

السياحة السعودية تحقق 7.2% من الناتج المحلي وفرص عمل جديدة

الأمير سلطان بن سلمان يعلن عن توجه لإنشاء ذراع استثمارية لتطوير المشروعات السياحية الكبرى

الرياض: «الشرق الأوسط»
أسهم قطاع السياحة السعودي في تطور الناتج المحلي الإجمالي بنسبة تجاوزت 7.2 في المائة العام الماضي، إلى جانب دوره الواضح في إيجاد فرص عمل جديدة للمواطنين، حيث تجاوزت نسبة توظيف السعوديين فيه 26 في المائة من مجموع العاملين في القطاع السياحي، والبالغ عددهم 670 ألف وظيفة مباشرة، كما أسهم هذا التوظيف بما نسبته 9.1 في المائة من إجمالي القوى العاملة بالمملكة بالقطاع الخاص.

وأعلن الأمير سلطان بن سلمان، رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، خلال حديثه أمام اجتماعات الدورة الرابعة لوزراء السياحة في مجموعة العشرين في مدينة ميريدا بالمكسيك الأربعاء، أن بلاده تشهد تطورا كبيرا في المجالات الاقتصادية والتنموية، مما مكنها من الإسهام بدور فاعل في الاقتصاد العالمي.

وبين أن بيانات الطلب السياحي الداخلي أوضحت أن عدد الرحلات السياحية الداخلية للمملكة بلغ العام الماضي 40 مليون رحلة، بنسبة نمو تصل إلى 18.9 في المائة، مشيرا إلى أن المملكة شهدت نموا في الإنفاق السياحي الداخلي بنسبة 48 في المائة مقارنة مع عام 2010، ووفقا لبيانات منظمة السياحة العالمية فإن حصة المملكة من عدد الرحلات السياحية إلى منطقة الشرق الأوسط قد بلغت 32 في المائة.

وقال «حققت المملكة العربية السعودية خلال العقود الماضية - بفضل الله - نهضة تنموية شاملة في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والإدارية، وتغلبت على العديد من الصعوبات والمعوقات معتمدة في ذلك - بعد توفيق الله - على مواردها البشرية، وعلى الاستخدام الأمثل للمقدرات والعوائد، التي حققتها في سبيل الوصول إلى ما خططت له من أهداف، وواصلت سعيها الدؤوب لتدعيم نهضتها بالاهتمام بجميع القطاعات الاقتصادية والاجتماعية على حد سواء».

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال