الثلاثـاء 26 ذو القعـدة 1429 هـ 25 نوفمبر 2008 العدد 10955
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

الأمير سلطان يصل إلى نيويورك لإجراء بعض الفحوصات الطبية

الأمير سلطان بن عبد العزيز لدى وصوله إلى مطار جون كيندي في نيويورك أمس.. ويبدو في الصورة الأمير سلمان بن عبد العزيز (واس)
نيويورك: «الشرق الأوسط»
وصل الأمير سلطان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام السعودي، إلى نيويورك في الولايات المتحدة صباح أمس لإجراء بعض الفحوصات الطبية.

وكان في استقباله لدى وصوله إلى مطار جون كيندي الأمير تركي الفيصل بن عبد العزيز، والأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام للشؤون العسكرية، والأمير سلطان بن سعد بن خالد، والأمير عبد المحسن بن مشاري آل سعود، والأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز، والأمير عبد العزيز بن سعود بن فهد بن عبد العزيز، والأمير عبد الرحمن بن مشعل بن محمد بن سعود بن عبد العزيز، والأمير نواف بن سلطان بن عبد العزيز، والأمير سعود بن سلطان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن فيصل بن سعود.

كما كان في استقباله عادل الجبير، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة، وأعضاء السفارة السعودية وعدد من المسؤولين.

وقد وصل مع ولي العهد، الأمير سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير خالد بن سعد بن فهد، والأمير فهد بن عبد العزيز بن مساعد، والأمير سطام بن سعود بن عبد العزيز، والأمير فيصل بن سعود بن محمد، والأمير فيصل بن سلطان بن عبد العزيز الأمين العام لمؤسسة سلطان بن عبد العزيز الخيرية، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز.

كما وصل مع الأمير سلطان بن عبد العزيز، عبد الله بن سعد الغريري رئيس مراسم ولي العهد، وحمد بن عبد العزيز السويلم نائب رئيس ديوان ولي العهد، ومحمد بن سالم المري السكرتير الخاص لولي العهد، ومحمد بن عبد العزيز الشثري رئيس الشؤون الخاصة بمكتب ولي العهد في وزارة الدفاع والطيران، وعبد الله بن محمد النمر، واللواء ركن عبد الرحمن بن صالح البنيان مساعد مدير عام مكتب ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام.

التعليــقــــات
عبدالرحمن بن فهد، «تركيا»، 25/11/2008
حفظ الله الأمير سلطان ورده سالم معافى لأرض الوطن ولشعبه الذي أحبه بصدق.
نستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال