الخميـس 16 جمـادى الاولـى 1432 هـ 21 ابريل 2011 العدد 11832
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

الأمير محمد السنوسي مستعد للعب دور في العملية الانتقالية الديمقراطية

لندن - «الشرق الأوسط»:
وعد ولي عهد ليبيا في المنفى الأمير محمد السنوسي أمس، بأن «يفعل ما بوسعه» للمساعدة على إقامة دولة ديمقراطية في البلاد، داعيا إلى العودة ولو لمرحلة انتقالية إلى الملكية الدستورية، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال الأمير محمد السنوسي، في جلسة للبرلمان الأوروبي، إنه «يعود إلى الشعب الليبي أن يقرر ما إذا كان يريد السير على طريق ملكية دستورية أو جمهورية».

وأضاف أن الدستور الليبي الذي أقر في 1951 وعدل في 1953، ينص على ملكية دستورية، وعين ملكا عمه الأكبر محمد إدريس المهدي السنوسي وورثته. وتابع أن هذا الدستور «يمكن أن يحدث بشكل مناسب ويشكل قاعدة لليبيا جديدة».

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال