الخميـس 16 جمـادى الاولـى 1432 هـ 21 ابريل 2011 العدد 11832
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

تجدد الاحتجاجات في القاهرة والمحافظات للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية

وقفة بالشموع أمام السفارة الإيطالية للتنديد بمقتل إيطالي في غزة

جانب من الاحتجاجات (تصوير: عبد الله السويسي)
القاهرة: محمد عجم
اجتاحت الاحتجاجات العمالية بمصر مجددا القاهرة والمحافظات أمس للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية، بينما نظم مصريون وقفة بالشموع أمام السفارة الإيطالية للتنديد بمقتل إيطالي على يد سلفيين في قطاع غزة. وحفل يوم أمس، بعدد كبير من الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات في القاهرة وفي المحافظات المختلفة، والتي تأتي للمطالبة بتحسين دخول وأوضاع الموظفين والعمال، أو احتجاجا على قرارات المسؤولين. فأمام مكتب النائب العام نظم العاملون بمؤسسة الأهرام من صحافيين وإداريين وعمال، وقفة احتجاجية للمطالبة بالتحقيق في البلاغات التي تم تقديمها له ولنيابة الأموال العامة وجهاز الكسب غير المشروع والدكتور يحيى الجمل والمجلس العسكري ضد مسؤولين بمؤسسة الأهرام. بينما نظم عدد كبير من لاعبي ومدربي وأعضاء نادي الإعلاميين وقفة احتجاجية أمام مكتب رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون ظهر أمس، للمطالبة بتفعيل وعوده بإصلاح شؤون النادي، خاصة بعد استبعاد اللواء إبراهيم العقباوي من رئاسة النادي، بعد الهجوم الشديد الذي تعرض له، كونه أحد رموز الحزب الوطني المنحل.

أما في مدينة السويس، فقال عضو مجلس نقابة العاملين بهيئة قناة السويس عبد العزيز عبد الجواد، إن عمال الهيئة منحوا الإدارة مهلة تنتهي الثلاثاء المقبل لتحقيق مطالب العمال المختلفة، مهددا بعمل اعتصام مفتوح إذا لم يتم تحسين أوضاع العمال.

بينما طالب مئات المصريين العاملين بشركات السياحة، في وقفة احتجاجية بمدينة الغردقة السياحية، بترحيل العمالة الأجنبية التي تعمل من دون تصاريح عمل، والتي تزيد من معدلات البطالة بين الشباب المصري على حد وصف المحتجين. كما طالب المحتجون بوضع قوانين تنظم وجود العمالة الأجنبية في مصر. وفي محافظة كفر الشيخ، أضرب عمال مصنع تعبئة الغاز بمدينة بلطيم عن العمل احتجاجا على تسريح 100 منهم، بحجة خفض كمية الغاز من 11 ألف طن شهريا، إلى 9 آلاف، وتحويلها لمصنع تعبئة الغاز بدسوق. بينما اعتصم عمال مصنع الدلتا للأسمدة والصناعات الكيماوية والمعروف بمصنع سماد طلخا، منتقدين تردي أوضاعهم. إلى ذلك، أعلن نحو 1200 عامل بالشركة المالية والصناعية بكفر الزيات إنهاء اعتصامهم داخل مقر الشركة بكفر الزيات والعودة لممارسة عملهم بصورة طبيعية والذي استمر لنحو أسبوع عقب قيام الحاكم العسكري للمحافظة واللواء فايز شلتوت، رئيس مركز ومدينة كفر الزيات بالالتقاء بهم والاستماع لمطالبهم وعرضها على إدارة الشركة التي وافقت على تنفيذ غالبيتها وبحث ودراسة باقي المطالب. وشهد محيط السفارة الإيطالية بالقاهرة وقفة احتجاجية بالشموع شارك فيها مئات المصريين للتنديد بمقتل الإيطالي فيكتوريو أرغواني على يد سلفيين في قطاع غزة عندما توجه لمساعدة سكان بالقطاع قبل يومين.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال