السبـت 19 محـرم 1422 هـ 14 ابريل 2001 العدد 8173
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

تغريم نائب بالبرلمان المصري 50 ألف جنيه لصالح جبهة علماء الأزهر

القاهرة: عبد الوهاب الديب
بعد أيام قليلة من حسم الأزهر للمعركة الشديدة بين علماء الدين حول قضية تأجير الأرحام بدأت معركة أخرى اطرافها هم نفس اطراف معركة تأجير الأرحام بعد أن حكمت محكمة شمال القاهرة أول أمس على نائب البرلمان د. عبد المعطي بيومي بدفع غرامة مالية قدرها 50 ألف جنيه للدكتور يحيى اسماعيل، أمين عام جبهة علماء الأزهر تعويضا عن سب وقذف من نائب البرلمان ضد علماء الجبهة.

وقال د. اسماعيل انه رفع دعوى ضد د. بيومي الذي يشغل منصب عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر بسبب ما صدر عن بيومي من عبارات سب وقذف في حق علماء الجبهة ووصفهم بأنهم مثل «كفار قريش» ويمثلون تنظيما ارهابيا نتيجة اعتراض الجبهة على تنظيم ندوة بكلية أصول الدين للدكتور حسن حنفي استاذ الفلسفة المعروف والتي تحتج الجبهة على ارائه الفلسفية وترى أنها تمس العقيدة الاسلامية.

وأضاف د.اسماعيل انه سوف يستأنف الحكم لتغريم د. بيومي غرامة مالية أكبر لتكون الغرامة مناسبة لما ناله علماء الجبهة من سب وقذف، واشار الى ان بيومي قال ان يحيى اسماعيل مستواه العلمي ضعيف ولولا تدخل د. أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر لما نال درجة الاستاذية.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال