السبـت 16 جمـادى الثانى 1429 هـ 21 يونيو 2008 العدد 10798
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

فريق «موهبة» يشارك في معرض «إينوفا» الدولي في بروكسل

بحضور منظمات دولية رائدة في مجال دعم الإبداع والابتكار

صورة أرشيفية لموهوبين سعوديين في إحدى المناسبات
جدة: سلطان العوبثاني
تشارك مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع «موهبة»، في المعرض الدولي للابتكار والبحث والتقنية Innova، الذي يقام في العاصمة البلجيكية بروكسل، خلال الفترة من 13 ـ 15 نوفمبر (تشرين الثاني).

وأوضح الدكتور خالد السبتي، الأمين العام لـ«موهبة»، أن المعرض الدولي للابتكار والبحث والتقنية Innova، يعد واحدا من أهم المعارض الدولية التي تهتم بالاختراعات وتسويقها وتقديمها بشكل تربوي للجمهور لمساعدته على الإبداع والابتكار وتشجيع الجيل الناشئ على طرق أبواب الاختراع.

وأضاف الدكتور السبتي: «من الجانب التجاري، يقدم معرض «اينوفا» فرصة للمخترعين والمبدعين للالتقاء برؤوس الأموال والشركاء التقنيين لتسهيل إيصال الاختراعات إلى الأسواق، بجانب مساعدتهم في المجال القانوني ومجال الملكية الفكرية». وأشار أمين عام «موهبة»، إلى حرص المؤسسة على المشاركة في المعارض الدولية للمخترعين في مختلف أرجاء العالم لإتاحة الفرصة للمبدعين السعوديين لعرض اختراعاتهم وتبادل الخبرات مع نظرائهم من دول العالم، وتأكيد الوجود السعودي في قلب محيط المجتمع الدولي للموهبة والإبداع والابتكار، خاصة مع النتائج المميزة التي حققها المخترعون السعوديون خلال مشاركاتهم في العديد من المعارض الدولية.

يشار إلى أن المشاركة السعودية الأخيرة في المعارض العالمية كانت من خلال معرض جنيف الدولي 36، حيث نال الموهوبون السعوديون تسع جوائز حصل عليها أربعة مخترعين ومخترعة شاركوا في المعرض، وفوز «موهبة» بجائزة المركز الرابع في قسم العلوم الاجتماعية والسلوكية في معرض «انتل» الدولي للعلوم والهندسة من بين 51 دولة شاركت في فعالياته.

وتحدث الدكتور خالد السبتي عن سعي «موهبة» إلى تثبيت مكانة المملكة ووجودها في المحافل والمعارض الدولية بعد تحقيقها نتائج جيدة، مما يلقي مزيدا من المسؤولية على عاتقها لأداء رسالتها في دعم بناء وتطوير مجتمع الموهبة والإبداع، وتقديم الدعم لكافة المخترعين والمؤسسات ذات العلاقة بما يحقق مصلحة الوطن ويخدم مسارات التنمية.

ولفت الدكتور خالد السبتي إلى أن «موهبة» تسعى من وراء المشاركة في مثل هذه المعارض الدولية إلى إبراز القدرة الوطنية على الابتكار وإظهار الاختراعات السعودية، واستثمار المناسبة في عقد اللقاءات والاتصالات مع المصنعين والموزعين والممولين والمستخدمين وأصحاب المشاريع المشاركين والحاضرين لفعاليات المعرض، إضافة إلى سعى «موهبة» لإيجاد حلقات تواصل بينها وبين المؤسسات العالمية الأخرى في مجال الموهبة والإبداع.

ومن المقرر أن تشارك «موهبة» في معرض Innova، بعدد من المخترعين والمخترعات، حيث تشهد المؤسسة حاليا اجتماعات مكثفة للإعداد للمشاركة في المعرض وترشيح مجموعة من الاختراعات المتميزة لتمثيل المملكة في هذه الفعالية الدولية من اجل المنافسة على الجوائز والميداليات المخصصة للمتميزين. من جانبه، أكد الدكتور محمد الفوزان، مستشار الأمين العام في مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع، أن «النجاحات التي حققها المخترعون السعوديون خلال معرض الابتكار السعودي الأول ومعرض جنيف الدولي، شجعتنا للمشاركة في معرض «اينوفا» في بروكسل، الذي يعد واحداً من أهم المعارض على مستوى العالم».

وأوضح الفوزان أن الدورة السادسة والثلاثين من معرض جنيف الدولي للمخترعين 2008، التي عقدت في شهر أبريل (نيسان) الماضي، شهدت ميلاد النسخة الأولى من جائزة «موهبة» التي قدمتها مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع هذا العام في مجال ترشيد المياه وحفظ الطاقة، انطلاقا من اهتمام المملكة بكل جديد في هذا المجال.

ويشارك في معرض Innova الدولي، بالإضافة إلى المخترعين الأفراد، عدد من الجهات الدولية الرائدة في مجال دعم واحتضان وتشجيع الموهبة والإبداع والابتكار، مثل المعاهد العامة والخاصة التي تدعم الابتكار، الحاضنات التقنية، الشركات التي تحتوي على بيئات عمل مبدعة، ومراكز الأبحاث والجامعات، والعديد من الجهات ذات العلاقة.

ويمنح المعرض المخترعين الفائزين جوائز متعددة تصل إلى 60 جائزة مقدمة من مختلف الجهات المحلية والعالمية، منها جائزة معرض Innova للبيئة والطاقة، جائزة ايوريكا، جائزة أكاديمية العلوم الأوكرانية، جائزة جمعية المخترعين الفنلندية، وجائزة الجمعية الفيدرالية للصناعات بروسيا.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال