الاربعـاء 28 شـوال 1429 هـ 29 اكتوبر 2008 العدد 10928
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

معرض جدة للسيارات الفاخرة: 40 سيارة بـ 80 مليون ريال

أهمها كونيجسيج السويدية التي تجاوز سعرها 9 ملايين ريال.. وأودي R8 التي تعرض للمرة الأولى في العالم

اغلى سيارة في العالم يتجاوز سعرها 9 ملايين ريال («الشرق الأوسط»)
أحدى السيارا ت المعروضة
لكزس احد اكبر مصنعي السيارات الفاخرة
جدة: علي شراية
خطفت نحو 40 سيارة فاخرة تزيد تكاليفها على نحو 80 مليون ريال أنظار زوار معرض أكسس الدولي للسيارات الفاخرة في دورته الثانية والذي يقام حالياً بفندق جدة هيلتون من 27-29 اكتوبر(تشرين الاول) وسط حضور كثيف من الزوار والعارضين.

ورغم أن اللجنة المنظمة للمعرض فرضت قيودا على الزوار وحددت اعمارهم وفئاتهم، إلا ان المعرض كان مبهرا بكل ما فيه، خصوصا وانه تميز هذا العام كما قال لـ«الشرق الأوسط» عبد الله صالح الشماسي، الرئيس التنفيذي لشركة «أكسس» للمعارض والمؤتمرات المنظمة للمعرض، بوجود عدد مميز من شركات السيارات المتألقة والتي من غير السهل اجتماعها كلها في وقت واحد وفي نفس المكان وتحت سقف واحد.

وأضاف «شاركت العديد من الشركات الأوروبية واليابانية والأميركية في هذا المعرض وهي مازراتي، بورش، سبايكر، كوينجسينج، لاندروفر، رولس ـ رويس، فيراري، أستون مارتن، جاكور، أودي، لكزس، BMW، انفينيتي، جمبرت أبولو، لنكولن وأخيرا شركة تعديل السيارات الفاخرة العربة». وكذلك من السيارات المميزة والتي وصلت خصيصاً من أجل المعرض ولأول مرة على مستوى الشرق الأوسط سيارة أودي R8 الرياضية الفاخرة بلونها الكروم الساطع والتي تعتبر بالفعل أول سيارة من R8 تتوفر بزوائد كاربون فايبر خفيفة الوزن. وهي لاول مرة تعرض في العالم في هذا المكان. وتميزت سيارة اودي الرياضية والفاخرة (R8.A8.Q7.A6.A5)، التي شاركت في المعرض بألوانها الجديدة والحصرية سواء كانت من الخارج او الداخل، وأتاحت أودي الفرصة لزوار المعرض لمشاهدة مجموعة الخيارات والمواصفات وأنواع الجلود بكافة انواعها وألوانها والتى يمكن طلبها من استديوهات اودي الخاصة.

وقال فهد الصنيع، مسؤول التسويق لأودي السعودية: «تأتي مشاركتنا في هذا المعرض من تزايد اهتمام المجتمع السعودي بالسيارات الفاخرة، ونسبة ارتفاع مبيعات سيارات أودي بالسوق السعودي». وأضاف ان مشاركه أودي لمعرض (EXCS) قد اتاح لنا الفرصة لتقديم منتجاتنا الفاخرة لزوار المعرض، وتعريفهم بخيارات أودي العديدة من الألوان والمواصفات التى تلبي رغباتهم للحصول على سيارات مميزة.

الى ذلك، عاد الشماسي موضحا «كذلك شاركت في المعرض سيارة كونيجسيج السويدية والتي تعتبر من السيارات الاقوى في العالم بـ 888 حصاناً وقيمتها تقدر بـ9 ملايين ريال سعودي وهي سيارة رياضية سويدية الصنع. وتم تزويد السيارة بمحرك تبلغ قوته 806 أحصنة (8 سلندر صنع من قبل شركة فورد مسوتنغ مزود بسوبر جارج حيث تبلغ سرعة السيارة القصوى 395 كيلومترا في الساعة. حيث تصل سرعة السيارة من 0 إلى 100 في 2.1 ثانيه فقط.. والتي لا يتملك إلا 24 محظوظاً حول العالم، ولن يراها أمام ناظريه وبقربه إلا القليل من المحظوظين، وأوفرهم حظاً هم زوار وضيوف معرض آكسس الثاني». وأضاف «أن اختيار جدة لم يأت من فراغ، بل تم بناء على دراسة واستبيان طرحا على وكلاء السيارات المحليين، وعلى الجمهور خلال فعاليات معرض (أكسس) الدولي الأول الذي أقيم بالرياض في شهر أكتوبر من العام الماضي لمعرفة رأيهم حيال بقاء المعرض بفعالياته في العاصمة أم من الأفضل أن تعطى بعض مناطق المملكة الفرصة لمشاهدة التحف الفنية، إن صح التعبير، التي تعرض». وتابع «أكدت نتائج الاستبيان أنه يفضل أن يقام هذا المعرض مرة في الرياض ومرة في جدة. وهنا كان لا بد من البحث عن الموقع الذي يقام عليه المعرض ووقع الاختيار على فندق هيلتون جدة»، مشيرا الى ان اللجنة المنظمة اعتذرت للعديد من الشركات العالمية التي رغبت بالمشاركة بسبب ضيق المكان وعدم وجود مكان عرض كبير ولم تجد اللجنة سوى هذه المساحة في جدة والتي تبلغ نحو 3600 متر مربع وان الحاجه ملحة لسبعة آلاف متر مربع. وكشف الرئيس التنفيذي لشركة «أكسس» للمعارض والمؤتمرات المنظمة للمعرض، ان معرض العام الماضي شهد بيع سيارات بنحو 25 مليون ريال، وتوقع ان تصل المبيعات هذا العام نحو 35 مليون ريال. مبينا في الوقت ذاته أن حجم مبيعات السيارات الفاخرة في العالم من المتوقع ان يشهد هذا العام انخفاضا في المبيعات بنسبة 10 في المائه نتيجة الازمة العالميه. ومنوها بأن سوق هذه السيارات شهد خلال العام الماضي نموا بنسبة 25 في المائة، ومشيرا ايضا الى ان السعودية تعد من الأسواق الاكبر في الشرق الاوسط في شراء واقتناء هذه السيارات بنسبه 60 في المائة عن باقي دول المنطقة. وحول المعايير التي يتم بمقتضاها تصنيف السيارة على انها من الفئة الفاخرة قال الشماسي لـ«الشرق الأوسط» السيارة التي يزيد سعرها على 200 الف ريال هي تصنع من ضمن هذه الفئة.

وتابع الشماسي: «ان المفاجأة في هذا المعرض لم تكن في الشكل وأسلوب العرض فقط بل إنها في المعروض من السيارات. فنحن وكما عودنا جمهور (أكسس) لم نقبل بأقل من التفرد، ليس على مستوى المملكة، بل على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث أن العديد من السيارات عرضت لأول مرة في المنطقة، وهي سيارات فريدة وقوية».

ويتميز معرض هذا العام عن سابقه وعن بقية المعارض الدولية الأخرى في منطقة الخليج، بأنه يشهد ولأول مرة على مستوى قارة آسيا، عرض سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً في جيلها الخامس، والتي من المقرر تدشينها رسمياً في المملكة والخليج في وقت لاحق. ومن المفاجآت الجميلة في المعرض سيارة مازراتي كوارتو بورتي سبيشل ايديشين الإصدار الخاص، والتي لم ينتج منها إلا 100 سيارة فقط إحداها التي يحتضنها المعرض. تجدر الإشارة إلى أن افتتاح المعرض وإحداثياته وعلى مدى ثلاث ساعات يومياً سيتم نقلها وعلى الهواء مباشرة للمشاهدين عبر قناة جير 1 الفضائية المتخصصة في عالم السيارات.

يذكر أن الدخول إلى المعرض يتم بموجب دعوة خاصة وجهتها الشركات العارضة والشركة المنظمة تماشياً مع المعايير الفنية الدولية للمشاركة التي يعتمدها المعرض فيما يتعلق بعرض السيارات الفاخرة. وبلغ عدد زوار المعرض خلال العام الماضي 10 آلاف زائر من فئة «في أي بي» وسط توقعات بتجاوز هذا العدد هذا العام.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال