الثلاثـاء 03 ذو القعـدة 1434 هـ 10 سبتمبر 2013 العدد 12705
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

صور مستفزة

* تعقيبا على خبر «صور الزعامات الدينية تثير جدلا سياسيا في العراق»، المنشور بتاريخ 8 سبتمبر (أيلول) الحالي، أقول: وضع الصور للرموز الإيرانية في العراق لا يعدو كونه عملا استفزازيا معروف الدوافع، وهذا الموضوع ليست الغاية منه احترام تلك الرموز من قبل الأتباع والمقلدين كما يقولون ويدعون، بدليل أن أتباع التحالف الشيعي في العراق أنفسهم هم الذين أسهموا منذ بداية الغزو الأميركي للبلد، ولا يزالون غارقين في عمليات الفساد الإداري، والمالكي وقادة الميليشيات المسؤولة عن تهجير وترويع العائلات المسالمة، فما دور تلك الصور؟ وما تأثيرها على سلوكهم وتصرفاتهم، للأسف عندما يطغى الجهل، ويسيطر على عقلية فئة من البشر، فإنهم يتخيلون أن ما يقتنعون به، هو الذي يجب أن يكون، ولا بد من إجبار الآخرين على تبنيه، وهذا ما يقتنع به أتباع إيران في المنطقة الخضراء.

د. نمير نجيب - العراق nnnaoom@gmail.com

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال