الثلاثـاء 11 ذو الحجـة 1432 هـ 8 نوفمبر 2011 العدد 12033
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

فيلم مصري يفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي في مهرجان هوليوود لأفلام الطلبة

رحلة يعبر فيها حواجز الزمان والمكان بين القاهرة قديما وحديثا

بوستر فيلم «المملكة» أفضل فيلم وثائقي في مهرجان هوليوود
القاهرة: محمد عجم
«المملكة» فيلم تسجيلي درامي مصري، استطاع أن يحصد جائزة أفضل فيلم وثائقي أجنبي في مهرجان هوليوود الدولي لأفلام الطلبة في دورته التاسعة، التي أقيمت على مدار يومي 5 و6 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي.

الفيلم يعد مشروع تخرج لمجموعة من طلاب كلية الإعلام بجامعة القاهرة لعام 2010، ويتناول في 14 دقيقة رحلة في منطقة القاهرة القديمة تحت شعار «ألف حكاية.. لألف عام»؛ حيث ينتقل خلالها في سرد درامي للأماكن والأحداث والحكايات التي ضمتها شوارع القاهرة القديمة، مقارنا بين ما كانت عليه المدينة (العاصمة) منذ خمسة قرون وما آلت إليه الآن، وذلك من خلال رحلة فتاة مصرية من سكان القاهرة تنتقل في يوم من القاهرة (الحالية) للقاهرة (القديمة)، في رحلة تعبر فيها حواجز الزمان والمكان، فتتجول بين أبواب القاهرة القديمة وبيوتها ومساجدها وأبرز معالمها وشوارعها، لتصف خلالها خواطرها وأفكارها حول المدينتين.

الفيلم تم اختياره في المسابقة الرسمية لمهرجان هوليوود الدولي لأفلام الطلبة، بل إنه الفيلم العربي الوحيد الذي شارك في المسابقة الرسمية للمهرجان بين ما يقرب من 85 فيلما من جنسيات مختلفة تتصدرها في العدد الولايات المتحدة الأميركية بعدد 59 فيلما، وتليها كندا بعدد 13 فيلما، ثم إسرائيل بعدد 5 أفلام، ويتساوى كل من مصر وجنوب أفريقيا وأستراليا والهند وبولندا والتشيك والسويد وبريطانيا بواقع فيلم واحد لكل منها، وهو ما رشحه لأن يكون فيلم افتتاح المهرجان.

تسلمت جائزة الفيلم في عاصمة الفن السينمائي جهاد سليمان، الفتاة المصرية صاحبة الرحلة داخل الفيلم، وهي صاحبة التعليق الصوتي فيه، ومخرج الفيلم محمد رفعت والمنتج الفني أحمد شلبي، وثلاثتهم ضمن فريق عمل الفيلم الذي ضم 16 طالبا وطالبة جميعهم طلاب في قسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة، وقد حصل الفيلم على المركز الثالث في مهرجان مشاريع التخرج بالكلية عام 2010.

فريق العمل، الموجود حاليا بأميركا، لم يقتصر تعاونه في إنتاج الفيلم فقط؛ حيث جمعهم بعد التخرج في الجامعة اهتمامهم بالإعلام الهادف الذي يتبنى مجموعة من القيم، فأسسوا مجموعة «قبيلة» للإنتاج الإعلامي الذي لا يسعى إلى الربح ويتميز بالمهنية، فكان من بين إنتاجهم على سبيل المثال تقديم مجموعة من الفيديوهات الكرتونية التي لا تتعدى مدتها 6 دقائق، عرضت على الإنترنت تحت اسم «دليل المواطن لفهم السياسة»، وهي سلسلة تحاول تسهيل المصطلحات السياسية على المواطن المصري والعربي، مثل «الفصل بين السلطات»، و«أنواع الحكومات»، و«النظام الرئاسي» كنوع من أنظمة الحكم.

يُذكر أن مهرجان هوليوود الدولي لأفلام الطلبة يحاول تسليط الضوء على الجيل المقبل من صناع الأفلام وإعطاء الطلاب السينمائيين من جميع أنحاء العالم فرصة فريدة للحصول على اعتراف من قادة صناعة السينما، وخلق فرص التطوير الوظيفي في بلدانهم الأصلية وكذلك في الولايات المتحدة الأميركية، وذلك من خلال 28 جائزة من بينها: أفضل فيلم صامت، أفضل فيلم تجريبي، أفضل دراما للأطفال، وأفضل فيلم خيال علمي.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال