السبـت 29 ربيـع الثانـى 1422 هـ 21 يوليو 2001 العدد 8271
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

إنطلاق أول قطار عراقي لنقل الركاب إلى تركيا عبر سورية منذ 20 عاما

بغداد ـ أ.ف.ب: انطلق امس اول قطار عراقي لنقل الركاب الى تركيا عبر الاراضي السورية في اعقاب توقف دام .20 واعلن مدير عام السكك الحديد العراقية غسان عبد الرزاق العاني للصحافيين قبيل انطلاق القطار، ان «تسيير هذا القطار جاء بالاتفاق بين ادارات السكك الحديد في العراق وسورية وتركيا أخيرا».

واضاف العاني ان «هذا القطار الاول الذي انطلق في الساعة 30.12 بالتوقيت المحلي من المحطة العالمية في بغداد سيصل الى مدينة الموصل (400 كلم شمال بغداد) في الساعة 10.8 مساء لينطلق مجددا بعد نصف ساعة الى الاراضي السورية». واكد ان «القطار يحمل الان حوالي 27 مسافرا تركيا وعراقيا وهناك مسافرون سيستقلون القطار من مدينة الموصل» مشيرا الى ان «العراقيين لن يحتاجوا لتأشيرة دخول عند عبورهم الاراضي السورية».

واوضح العاني ان «القطار سيقطع مسافة 1100 كيلومتر من نقطة انطلاقه في بغداد الى محطة غازي عنتاب التركية وبمدة اقصاها 23 ساعة». وقال ان «تسيير هذا القطار سيكون ضمن رحلات اسبوعية منتظمة وهو يضم عربتي منام مكيفتين بواقع 24 سريرا لكل منهما». وكان المدير العام للسكك الحديد التركية جاهد سويلر اعلن في التاسع من مايو (ايار) الماضي في بغداد ان تركيا والعراق اتفقا، خلال محادثات جرت في انقرة في يناير (كانون الثاني) الماضي، على استئناف تسيير رحلات منتظمة قريبا بالسكك الحديد بين البلدين لنقل الاشخاص والبضائع. ويمر خط السكة الحديد هذا الذي بني في عهد العثمانيين عبر الاراضي السورية، وكان العراق وسورية استأنفا رحلات السكة الحديد بينهما في 11 اغسطس (اب) الماضي بعد ان توقفت في 1981 مع قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. وتشكل القطارات في الوقت الحالي وسيلة النقل الاقل كلفة في العراق الخاضع لحصار متعدد الاشكال منذ .1990

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال