الخميـس 02 رجـب 1422 هـ 20 سبتمبر 2001 العدد 8332
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

«أول نت» و«نيوهرايزون» السعوديتان تبرمان اتفاقية شراكة استراتيجية للتدريب على الإنترنت

الرياض: انيس القديحي
كشفت كل من شركة الفيصلية لخدمات الانترنت والتقنية «اول نت» التابعة لمجموعة الفيصلية انها ابرمت اتفاقية شراكة استرتيجية مع «نيو هورايزون» السعودية التابعة لشركة الخليج للتدريب لتقوم الاخيرة من خلال فروعها العشرين في كل من الرياض وجدة والدمام بتقديم دورات تدريبية مجانية لعملاء اول نت من شركات وافراد من الجنسين وذلك في ظل مؤشرات تؤكد ان انتشار الانترنت في السعودية تخطى منذ ستة اشهر عقبات ضعف البنية التحتية وارتفاع الاسعار مما يرشح اعداد المشتركين للتزايد خصوصا ان نسبتهم حاليا لا تتجاوز 4 في المائة من اجمالي السكان فيما تصل نسبة المشتركين في دول خليجية اخرى كالبحرين والامارات العربية الى 15 في المائة وكذلك نسبة تصل الى 30 في المائة في بعض الدول المتقدمة، فيما تشير معلومات ان نسبة كبيرة من استخدامات الانترنت في السعودية لا تزال سطحية ويغلب عليها التخاطب المباشر والبحث السطحي ويحتاج المستخدمون في هذا البلد الى حملات تثقيف وتدريب.

واعلنت شركة نيوهرايزون السعودية انها ستقوم بتخصيص بين 3 الى 4 الاف مقعد دراسي للافراد والف مقعد لعملاء شركة اول نت من الشركات و 600 مقعد للسيدات حيث ستكون الاولوية للمشتركين مع اول نت بفترات اطول فيما اشارت «اول نت» انها ستقدم خدمة الربط لفروع نيوهرايزون بالانترنت وتقديم خدمة الاشتراك المخفض لكافة المتدربين لدى «نيوهرايزون». واوضح الامير خالد بن محمد بن خالد العبدالله الفيصل نائب رئيس مجموعة الفيصلية في مؤتمر صحافي مشترك عقده امس بالاشتراك مع الوليد الدريعان مدير عام نيوهرايزون السعودية الى ان الاتفاقية ستمر بمرحلة ابتدائية لمدة عام يتم خلالها تقييم النتائج في ظل المتغيرات السريعة التي تمر بها سوق تكنولوجيا المعلومات، حيث سيتم في البداية الاقتصار على فروع نيوهرايزون في كل من جدة والرياض والدمام فيما سيتم التوسع لتشمل كافة الفروع العشرين التابعة لها، وبتشكيلة برامج تخدم كل فئة كما ان هناك مرحلة للتعليم التفاعلي عن بعد من خلال الانترنت.

واوضح ان السبب وراء تدني نسبة متسخدمي الانترنت في السعودية تعود الى مرور هذه السوق بعقبات كبيرة في البنية التحتية وكذلك ارتفاع كلفة الاشتراك في الانترنت على مدى السنة والنصف الاولى من عمر هذه الخدمة في السعودية فيما تشير بيانات ان نسبة نمو مبيعات اجهزة الكومبيوتر في العالم العربي عموما لا تزال تحقق معدلات نمو عالية . مشيرا الى ان تنشيط هذه السوق تحتاج الى ابتكار برامج تمويل لتسهيل شراء اجهزة الحاسب الالي.

وكشف ان مداخيل عملية توفير خدمة الانترنت في السعودية لا تزال غير كافية لدفع الشركات الموفرة للقيام بحملات توعية عامة بفوائد الانترنت واستخداماتها المختلفة.

وستكون برامج التدريب بواقع برامج تدريب اسبوعية للرجال والشركات من كل يوم خميس تغطي عددا من البرامج ومرة شهريا للسيدات فيما تم اعداد موقع خاص للتدريب من خلال شبكة الانترنت هو:

http://training.awalneet.com.sa =

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال