الجمعـة 29 شعبـان 1433 هـ 20 يوليو 2012 العدد 12288
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
 

إدارتا «عرب سات» و«نايل سات» أوقفتا قناة «الدنيا» الفضائية السورية الخاصة

وزارة الإعلام السورية: قُطع البث تمهيدا لإطلاق حملة أخبار وصور كاذبة

لندن: «الشرق الأوسط»
قالت وزارة الإعلام السورية في بيان إن «قطع بث قناة (الدنيا) يأتي تمهيدا لإطلاق حملة أخبار وصور كاذبة على القنوات المغرضة». وأضافت «نطمئن شعبنا أن حكومتنا وقواتنا المسلّحة الباسلة حاضرة، وأن ما تبثه وستبثه هذه القنوات لا صحة له إطلاقا».

كما اتهمت وزارة الإعلام موقع (تويتر) ببدء حملة تضليل تتحدث عن انسحاب تكتيكي للجيش السوري من دمشق. وأشارت الوزارة إلى أن «هذه الحملة كاذبة جملة وتفصيلا، وأن قواتنا المسلّحة الباسلة تهاجم فلول الإرهابيين وتسحقهم».

وكانت إدارتا عرب سات ونايل سات، قد أوقفتا أمس (الخميس)، بث قناة «الدنيا» الفضائية السورية الخاصة، على القمرين التابعين لهما. وتعد قناة «الدنيا» التي يملكها رجال أعمال موالون للنظام أبرزهم محمد حمشو وسليمان معروف، من أكثر وسائل الإعلام السورية تبنيا لخطاب الأجهزة الأمنية والشبيحة، وما فتئت منذ بداية الاحتجاجات في سوريا تحرض النظام لاستخدام «البوط العسكري» و«القبضة الحديدية: بسحق المناهضين للنظام وعدم التسامح معهم». حتى إن غالبية السوريين أطلقوا على قناة «الدنيا» التي يتهمونها بالكذب اسم قناة (الدنيئة).

وقالت القناة «سنبقى صوت الناس وصورة الحياة، وتعاهد أبناء الشعب العربي السوري وكل حر في العالم على الاستمرار في الدفاع عن سوريا ووجودها ورايتها برا وبحرا وجوا، لأن سوريا لا تنهزم ولا تنكسر». واستمرت قناة «الدنيا» بالبث ووفرت ترددات جديدة - بطريقة التفافية - على قمري نايل سات وعرب سات حيث تمكن المشاهدون في سوريا من التقاط بثها على تلك الترددات. وهو إجراء اتخذته قناة «الدنيا» منذ طلب وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الذي عقد في العاصمة القطرية الدوحة بداية شهر يونيو (حزيران) الماضي، من إدارة القمر الصناعي العربي عرب سات ومن الشركة المصرية للأقمار الصناعية نايل سات «اتخاذ ما يلزم لوقف بث القنوات الفضائية السورية الرسمية وغير الرسمية».

التعليــقــــات
ali gad، «المملكة العربية السعودية»، 20/07/2012
الخطوة متأخرة جدا. فهذا الاعلام الرخيص-والفاشي المنافي للقيم المتحضرة ينبغي حصاره وتجنيب البشر
شروره وآثامه.
عبد العزيز راجح، «فرنسا ميتروبولتان»، 20/07/2012
هذا أحسن قرارة تم إتخاذه باغلاق قناة الدنيا التي تدافع عن النظام الهمجي ليل نهار، وتنقل مشاهد لا علاقة لها بالواقع،
وتصور الثوار الأحرار الذين خرجوا بصدور عارية على أنهم من يخرب في البلاد، وقف بث هذه القناة يبعث أملا كبيرا
بأن النظام سيزول قريبا جدا بإذن الله في هذه الأيام المفترجة من رمضان.
ابو عبدالعزيز، «فرنسا ميتروبولتان»، 20/07/2012
من باب اولى اغلاق قناة العالم الايرانية المثيرة للفتن والكذب
احمد، «فرنسا ميتروبولتان»، 20/07/2012
اين تأكيد الخبر نت ادارة نايلسات ؟؟؟ الحق لابد ان يقال هو هروبها من تهديدات وتحذير الجيش السوري الحر نصر الله
الشعب السوري علي عائلة الجحش .. ومحاكمتهم من قبل الشعب يا رب والاقتصاص منهم امين.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال